حول العالم

الشرطة تحذر كريستيانو رونالدو بعد تحطيم هاتف أحد المشجعين

حذرت الشرطة مهاجم مانشستر يونايتد كريستيانو رونالدو بعد تحطيم هاتف من يد صبي يبلغ من العمر 14 عامًا بعد هزيمة فريقه في الدوري الإنجليزي الممتاز أمام نادي إيفرتون.

الادعاء يتعلق بحادث أعقب مباراة كرة القدم بين نادي إيفرتون ومانشستر يونايتد يوم 9 أبريل الماضي، ومع انتهاء تحقيق الشرطة، من المقرر أن يعيد اتحاد الكرة فتح قضيته الآن ضد رونالدو، سعيًا للحصول على تعليقاته حول الاتهامات الموجهة إليه.

نرشح لك: بحوزة تجار مخدرات.. العثور على لوحة “بيكاسو” المفقودة في العراق

 

في لقطات منتشرة من الحادث، ظهر رونالدو وهو يضرب يد صبي أثناء خروجه من الملعب بعد هزيمة فريقه أمام إيفرتون، وقالت والدة الصبي إن ابنها كان وسط الحشد عندما قام رونالدو بتحطيم الهاتف في يده، مضيفةً أن يد ابنها كانت مصابة بكدمات.

في بيان نشر عبر منصات التواصل الاجتماعي الخاصة به، قال رونالدو في ذلك الوقت: “ليس من السهل أبدًا التعامل والسيطرة على المشاعر في اللحظات الصعبة مثل تلك التي نواجهها”.

الجدير بالذكر أن رونالدو قال، في وقت سابق يوم الأربعاء، إنه يحتفظ بمفكرة تحتوي على “أكاذيب” من وسائل الإعلام حول مستقبله مع مانشستر يونايتد وسط تكهنات بشأن رحيله المحتمل.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock