خبر

يسرا: شميت ريحة الموت في فيلم “امرأة آيلة للسقوط”

قالت الفنانة يسرا إنها تحاول إقناع عقلها خلال تجسيدها لشخصيات صعبة نفسيا في الأعمال الفنية، بأنها تمثيل وتفصل نفسها عن الشخصية.

تابعت يسرا خلال لقاء مع برنامج “أسرار النجوم، المذاع عبر إذاعة “نجوم إف إم” مع إنجي علي: “مينفعش أمشي ورا الشخصية، لازم أفرمل نفسي ومبقاش منقاد ورا الشخصية”.

نرشح لك: لماذا رفضت يسرا المشاركة في أعمال عالمية؟

أشارت إلى أن شخصيتها في فيلم “امرأة آيلة للسقوط” كانت من الشخصيات الصعبة التي أرهقتها نفسيا، موضحة أن المخرج مدحت السباعي أخبرها بأنه سيبني غرفة الإعدام كديكور لكنها طلبت منه الذهاب لغرفة إعدام حقيقية وهو بالفعل ما حدث.

تابعت: “أنا طلبت أروح وأقف على طبلية الإعدام، وهناك شميت ريحة الموت، على طبلية الإعدام بتشم ريحة الموت وأنت مبتشوفش حاجة، أنا وقفت مع عشماوي على طبلية الموت وكان حوالين رقبتي الطوق، ورجعت البيت متقطعة لأني اتسحلت في الأرض بجد لأن رجلي مشالتنيش لأني اترعبت”.

أضافت: “أنا بحمد ربنا على كل شعرة في بدني ربنا ادهالي، على كل صغيرة وكبيرة، عشان البني آدم مبيحسش بقيمة الأشياء لأنها موجودة عنده وأتعود عليها.. أنا قولت يا نهار أسود إحنا في نعم كبيرة مش حاسين بيها، أنا خرجت من هناك متعلمة درس عمري”.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock