خبر

أكثر من مليون تغريدة.. الأميرة ديانا تعتلي الترند بعد وفاة إليزابيث الثانية

تصدر اسم الأميرة ديانا، ترند تويتر بأكثر من مليون تغريدة، بعد وفاة الملكة إليزابيث الثانية، وسط حالة من والحزن والاعتراض على أن تكون الأميرة كاميلا دوقة كورنوال قرينة الملك.

التغريدات جاءت عقب تنصيب الأمير تشارلز ملكا لأنجلتر بعد وفاة والدته الملكة إليزابيث الثانية، وبذلك تكون الأميرة كاميلا قرينة الملك الأمر الذي رفضه الكثير، واعتراضوا على ذلك، اقتناعا منهم أن هذا اللقب تستحقه الأميرة الراحلة ديانا.

نرشح لك: أسرار أزياء الملكة إليزابيث.. لماذا فضلت الألوان الزاهية؟

 

وتنوعت التغريدات ما بين الحزن على الأميرة الراحلة ديانا، وأنها كانت تستحق أكثر من ذلك، وما بين أحقيتها في أن تكون هي قرينة الملك.

كان قصر باكنجهام، قد أعلن أمس الخميس، وفاة الملكة إليزابيث الثانية، أطول ملوك بريطانيا جلوسا على العرش.

وشهدت بريطانيا في وقت سابق من اليوم تحركات أثارت القلق على صحة الملكة، ودفعت العديد من البريطانيين للتوافد على قصر “بالمورال” للاطمئنان عليها.

وقالت صحيفة “الجارديان” البريطانية إن رئيسة الوزراء ليز تراس كانت تجلس على المقاعد الأمامية لمجلس العموم عندما وصل مستشار دوقية لانكستر، نديم الزهاوي إلى الغرفة، وجلس بجانبها وبدأ التحدث إليها بشكل عاجل وبدت عليها ملامح “الخوف”.

وتجمع عشرات من البريطانيين والسياح تحت المطر للإعراب عن قلقهم أمام القصر في لندن. والملكة اليزابيث الثانية (96 عاما) موجودة حاليا في بالمورال في اسكتلندا.

وقبل وقت قصير من أعلان الوفاة، هرعت العائلة المالكة في بريطانيا لتكون بجوار الملكة إليزابيث الثانية بعدما أبدى الأطباء، قلقهم بشأن صحتها وأوصوا ببقائها تحت الملاحظة.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock