خبر

22 تصريحا لـ نجيب ساويرس.. أبرزها عن خوفه من الحسد ومصروفاته اليومية

أجرى برنامج “صباحك مصري” حوارا مع رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس، مع شروق الخطيب، أمس الخميس، عبر شاشة “mbc مصر 2”.

تحدث “ساويرس” خلال اللقاء عن مهرجان الجونة، وحياته اليومية والعائلية، وبعض المواقف من حياته، وفيما يلي نرصد أبرز تصريحاته:

نرشح لك:نجيب ساويرس: خايف على محمد صلاح من الحسد

1- أي مشروع ناجح مثل مهرجان الجونة لا يخلو من المفاجآت، والحريق الذي وقع قبل الافتتاح بيوم يمكن أن يكون بسبب ماس كهربائي، مردفا: “لكن ربنا مبيحطش حاجة محدش بيقدر عليها”.

2- المهرجان ثبتت أقدامه لذلك لن يؤثر عليه أسماء الأشخاص التي تتولى مسؤوليته، متابعا: “الخلافات بتحصل عادي.. النفوس البشرية كده”.

3- الجندي المجهول وعصب المهرجان هو انتشال التميمي، متابعا: “أنا ابتديت المهرجان بيه، ولو هو مش موجود أنا مكملش.. لا يمكن إقالة انتشال التميمي دا يبقى إقالة نجيب ساويرس ودا مش هيحصل، وهو عنده احترام كل اللي في المجال”.

4- ليس لدي صداقات مع رجال أعمال، بل أغلب صداقاتي مع “أهل الفن”، مضيفا: “دا المجتمع اللي بحس إني منتمي إليهم أكتر من جتمع رجال الأعمال، مجتمع رجال الأعمال فلوس ودايما فيه غيرة ومعظمهم دمهم تقيل”.

5- قللت ساعات العمل الخاصة بي منذ 5 سنوات، وأعمل 6 ساعات فقط في اليوم، “ومش بدور أعمل فلوس تاني ولا مشاريع جديدة خلاص.. أركز بقى أشوف عيالي وأتبسط وأزود وقت الانبساط، خلاص عملت اللي عليا وزيادة وأشوف بلدي وأعمل عمل خير كده الناس تفتكرني بيه لأني مش هفضل موجود على طول”.
6- “وأنا صغير كنت بقرأ مجلة ميكي وعندي هوس بميكي وماوس، ودايما لما بلاقي أي تي شيرتات عليها صورتهم بلبسها لأنها بتخليني أحس إني صغير زي ما أنا قلبي من جوا كده.. وميهمنيش رأي حد المهم رأيي أنا، أنا مبسوط خلاص اللي مش عاجبه ميبصش”.

7- لا يفرق معي ماركات الملابس، “لكن بجيب ماركات لأن أنا بردو ربنا مديني فمبصش قوي على سعر الحاجة، لكن بالمعقول لأن عندي حدود.. يعني لو حاجة غالية قوي وعجباني لأ لأنه مش منطقي.. الغالي مبشترهاش ومبشتريش حاجة إلا لما بشوف تمنها الأول عشان لو غالية قوي مقسهاش ومضيعش وقتي”.

8- “الولاد مامتهم ماسكة عليهم قوي، ميقدروش يشتروا أي حاجة ماركات، ماسكة عليهم جامد وأنا بحاول أبوظهم لكن هي بتمنعني.. هما متربوش كده ودي بركة ربنا والأم كانت شديدة لأنها خايفة أنهم يبوظوا وجابت نتيجة كويسة”.

9- “كنا بناخد أقل مصروف في المدرسة.. وبطلت أخد فلوس من والدي في الدراسة، واشتغلت حاجات كتيرة.. والشغل دا بيعلمك قيمة الفلوس وازاي أن أكل العيش صعب وازاي بيتم معاملة العمال لأني كان بيتم معاملتي وحش قوي لما اشتغلت جرسون.. فعشان لما نكبر وربنا يرزقني منعملش ده”.

10- أخاف من العين، ولا أحب وضع صوري مع ولادي وزوجتي على “السوشيال ميديا”، وأصدق في العين لأن أهم شيء لدي هو أولاودي.. “وأنا بخرج في الإعلام لكن ميهمنيش بحس ربنا بيحميني وبتحصن”.

11- أنا الابن الوحيد في أسرتي الذي ولدت في سوهاج، لذلك حملت بعض صفات الصعيد، “خصومتي وحشة وأخد حقي وماسبش تاري.. فدي حتة صعيدي، ومبرجعش لورا لو حد ضرب عليا نار وعصبي وناشف”، ووالدي كان يتحدث دوما باللهجة الصعيدي.

12- من يخطأ ويعتذر لي أسامحه، “لكن اللي ميعتذرش يفضل في دماغي ليوم القيامة.. ولا أسامح في الخيانة والسرقة والجبن”.

13- لا أحدد وقتا للسوشيال ميديا، وأرد على من ينتقدني لكن من يوجه شتائم أتعامل معه بـ”البلوك”، ولا أخاف من شيء أو شخص سوى الله.

14- أقرر الاستجابة لإحدى الطلبات التي توجه لي على “السوشيال ميديا” بعد التواصل مع الشخص من خلال الرسائل، وتلبيتي لإحدى الطلبات يكون من عند الله، لأنني أتلقى من بين 800 إلى 1000 طلب في اليوم، “مقدرش أعمل كل الألف يعني، ناس بتزعل بس أنا أعمل إيه؟!”.

15- التطرف والإرهاب أخطر قضية واجهتها، وسأواجهها حتى لو تعرضت حياتي للخطر، وأتعاطف مع قضايا الفقر والظلم، “مرة طردت المدير العام لأنه مرضاش يعتذر للراجل بتاع البوفيه بعد ما هانه”.

16- والدي كان صديق عمري وكنت الأقرب له، وبعد وفاتي تغير البرنامج اليومي له، وأشعر بعد وفاتي عقب الاستيقاظ بأن “يومي متلخبط”.

17- “أقول للشباب متستعجلوش، الشباب مستعجل قوي والدنيا مبتجيش كده، أنا ابتديت بـ5 أو 10 آلاف جنيه ومخدتش فلوس من والدي، وبعد 3 سنين كنت أغنى شاب في مصر وأنا عندي 23 سنة، عملت 250 ألف دولار بفلوسي اللي كنت محوشهم من شغل الصيف وأستلفت من واحد صاحبي.. فلازم الصبر ومجهود وكل ما تقع تقوم تاني”.

18- استثماري في الذهب ملاذ آمن، وثروتي كلها ليست ذهبا، مضيفا: “نزلت 30 أو 40% بس أنا في مرحلة في حياتي مش عايز أعمل فلوس عايز أبقى مرتاح أكتر”.

19- “لا أشتري أي شيء بمبلغ أكثر من 2000 دولار، وأغلى بدلة جبتها كانت بـ2000 دولار.. مبصرفش كتير لأني بفطر وبتغدى عند والدتي، هو العشا بس بـ3000 أو 4000 جنيه لأن الأسعار ضربت.. وأكثر شيء أصرف عليه فلوسي هو اللبس وعربيتي لكن مبصرفش كتير بجانب مصاريف الحياة والبيت”.

20- “كنت أحصل على مصروف 2 جنيه في الشهر وقت الدراسة”، وأكثر طلبات تقدم لي هي عن التوظيف والمرض.

21- أتمنى تغيير بعض العادات في شخصيتي منها: “بتكلم كتير عن نفسي، مبعرفش أسامح، أحيانا مبراعيش مشاعر اللي قدامي، لا أتحمل النقد، بحس فيه سوء نية.. مبحبش حد ينتقدني، مش صبور”.

22- أخشى أفلام الرعب، “وأغلى أكلة كلتها كانت عند بتاع سوشي حرامي في نيويورك دفعت 400 دولار، ومرحتلوش تاني”.

 

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock