الأخيرة

محمد صبحي يروي موقف أبكاه بسبب محمود المليجي

روى الفنان محمد صبحي، تفاصيل الموقف الذي بكى فيه بسبب حديث الفنان الكبير الراحل محمود المليجي.

نشر “صبحي” عبر صفحته الرسمية على موقع “فيس بوك” صورة جمعته بالفنان الراحل وعلق عليها كاتبًا: “موقف لا يمكن أنساه في كواليس مسرحية (انتهي الدرس يا غبي) كنت وقتها عايز أضيف جملة أو أضيف إيفيه يضحك بس كنت محرج جداً من أستاذ محمود المليجي إني أزود في كلامي وهو موجود فكنت بسكت”.

نرشح لك: رسالة منى سلمان لمنتقدي احتفالية محمد صبحي


تابع: ” مرة دخل الأوضة عندي وقالي بعنف وبطريقته المعروفة، انت بتكون عايز تقول حاجات وبتسكت ليه! كاتم اللي جوّاك ليه يا ابني احنا ماشيين احنا دلوقتي موجودين عشانكم انت اللي لازم تطلع قول اللي في نفسك، بكيت وقتها وحضنته لا يمكن أنكر اننا نتاج هذا الجيل العظيم”.

يشار إلى أن مسرحية “انتهى الدرس يا غبي” تم عرضها عام 1975، وهي بطولة محمد صبحي، محمود المليجي، توفيق الدقن، هناء الشوربجي، محمد متولي، فتحية طنطاوي، ومن إخراج منير التوني، السيد راضي، وتأليف لينين الرملي.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock