خاص

15 فيلما في ثلاث سنوات.. قصة وحدة الأفلام الوثائقية في dmc

أسماء شكري

منذ تأسيسها في عام 2018، بدأت وحدة الأفلام الوثائقية في قناة dmc في تقديم أفلام تكشف الكثير من الحقائق عن موضوعات مختلفة، من بينها ما يتعلق بقضايا الإرهاب وجرائم الإخوان المسلمين، وبعضها مرتبط بأحداث ومراحل تاريخية هامة في مصر وأيضا مرتبطة بالهوية المصرية.

كان السبب وراء إنشاء الوحدة هو قلة الأفلام الوثائقية المقدمة خلال السنوات الأخيرة، لذلك أخذت قناة dmc على عاتقها إنشاء وحدة الأفلام الوثائقية، والتي تعمل تحت إشراف أحمد الدريني مدير الوحدة وشريف سعيد المدير التنفيذي للوحدة، لكي يكون هناك مصدر حقيقي للمعلومات عن هوية مصر وتاريخها.

نرشح لك: حقائق وشهادات ووثائق نادرة.. أبرز ما جاء في وثائقي “طابا”

 

نرصد في إعلام دوت كوم أبرز المعلومات عن وحدة الأفلام الوثائقية في dmc وأهم ما قدمته خلال ثلاث سنوات:

1- أنتجت الوحدة حتى الآن 15 فيلما متنوعا ما بين أحداث تاريخية وسياسية وفنية واجتماعية.

2- يسير العمل في تقديم الأفلام الوثائقية بالوحدة في اتجاهين متوازيين، الأول تفنيد الادعاءات التي تروج لها تيارات الإسلام السياسي، والثاني يعزز الهوية المصرية.

3- أبرز الأفلام التي دعمت الاتجاه الأول، سلسلة “أمراء الدم” والتي شملت 3 أفلام، بدأت بفيلم عبد الرحمن السندي مؤسس الجهاز الخاص بالإخوان، ثم فيلم “قطب” بجزئيه، والذي يروي تاريخ سيد قطب أحد أبرز الشخصيات الإخوانية.


4-
قدمت الوحدة أيضا أفلاما توثق أحداثا تاريخية هامة في مصر، أبرزها فيلم مصر 1919 الذي يرصد أحداث أحد أهم ثورات مصر، وأيضا فيلم حريق القاهرة الذي يوثق لهذا الحريق الذي حدث قبل ثورة يوليو بعدة أشهر، بالإضافة إلى فيلم “معركة الإسماعيلية” الذي يحكي بطولات رجال الشرطة المصرية.


5- من الأفلام التي ركزت على المجال الفني وتاريخه في مصر، فيلم حكاية الفرقة؛ الذي يروي تاريخ فرقة المسرح القومي وتأسيس هذا الكيان المهم الذي يعد من أبرز عناصر القوة الناعمة في مصر.


6- لم تغفل الوحدة الجانب الاجتماعي، فقدمت فيلم جذور الذي تناول الشخصية المصرية عبر العصور وما تتميز به من ثراء وتنوع، وأيضا فيلم من أحياها الذي ألقى الضوء على كل ما حققته الدولة فى إطار تنمية حياة المواطنين وأهم الإنجازات التي حدثت.


7- آخر إنتاج لوحدة الأفلام الوثائقية حتى الآن هو فيلم طابا، الذي تناول أسرار ووثائق وخرائط وشهادات خاصة بقضية استعادة مدينة طابا، وهي الوثائق التي عُرضت لأول مرة.


8- لا يقتصر دور الوحدة على إنتاج الأفلام الوثائقية فقط، وإنما تقدم تقارير وموضوعات وثائقية أيضا، ويفوق إنتاجها الـ 15 فيلما.

9- تضم الوحدة فريق عمل كبير يضم تخصصات متنوعة قادرة على إخراج الفيلم الوثائقي بالصورة المطلوبة، من بينهم باحثين ومعدين ومخرجين ومحررين وغيرهم، كلهم هدفهم الخروج بالفيلم في أفضل صورة ممكنة.

10- تستعد الوحدة لعرض 4 أفلام جديدة، وذلك بعد مرور شهر رمضان المقبل.

نرشح لك: اغتيالات وألغاز.. أبرز تصريحات محمد سيد بشير عن مسلسل “الشفرة السرية”

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock