الأخيرة

إبراهيم عيسى: اختلاط الذكور والإناث سيواجه الفكر المتشدد ويبدد الهوس الجنسي

أكد الإعلامي إبراهيم عيسى، أن طالبة المنصورة ضحية ثقافة مجتمعنا الذي يغذيه الفكر السلفي، موضحا أن الحل الحقيقي لمواجهة العنف ضد المرأة أولا الفهم بأن هناك علاقة غير سوية نفسيا بين الرجل والمرأة، ولا بد من تحقيق الاختلاط بين الذكور والإناث لمواجهة الفكر المتشدد.

وأوضح “عيسى”، في تعليق ببرنامج “حديث القاهرة”، على قناة القاهرة والناس، أن الاختلاط سيجعل الشاب لا يتصور أن البنت شيء محرم وكائن يغويه ويغيره ولابد أن تكون العلاقة طبيعية، لافتا إلى أن هذه الطريقة والعلاقة الطبيعية ستؤدي إلى تبديد الهوس الجنسي المنتشر في المجتمع.

نرشح لك: جامعة الأزهر: التصريحات الصادرة عن أحد الأساتذة بشأن زي المرأة لا تتناسب مع مؤسستنا

وتابع: “الاختلاط بين الذكور والإناث سينقذ النفس السوية القائمة على أننا مواطنين ومواطنات وزملاء ويجب إلغاء الهوس الديني والجنسي من عقول الشباب”، مؤكدا أن مجتمعنا تحول إلى فظ وعدواني وبدوي لأن الغريزة تم تغطيتها دينيا، حيث أن الفهم الديني السلفي صنع أزمة بين الرجل والمرأة وعملوا غطاء ديني.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock