خبر

جامعة الأزهر: التصريحات الصادرة عن أحد الأساتذة بشأن زي المرأة لا تتناسب مع مؤسستنا

محمد هيثم

أصدر المركز الإعلامي بجامعة الأزهر، بيانا بشأن التصريحات المتداولة عن زي المرأة لأحد الأساتذة، موضحة أن هذا رأي شخصي ولا يتناسب مع مؤسسات الأزهر.

وجاء في نص البيان، أن التصريحات المتعلقة بزي المرأة والصادرة من أحد الأساتذة رأيٌ شخصيٌّ لا يتناسب مع تقدير المؤسسة الأزهرية للمرأة والخطوات العملية التي اتخذتها للحفاظ على حقوقها وتعزيز مكانتها، وتمكينها من المناصب القيادية بجميع قطاعات الأزهر الشريف، وتقلدها لأرفع المناصب داخل الجامعة.

نرشح لك: عمرو الورداني ينتقد أصحاب التعبيرات السلبية: ليس لديهم منطق

وتؤكد جامعة الأزهر أن هذه التصريحات هي تصريحات شخصية لا تعبر إلا عن رأي صاحبها، داعية منتسبيها إلى التمسك بالمنهج الأزهري في طرح الموضوعات ومناقشتها، ومخاطبة الجماهير بما يتناسب مع تاريخ المؤسسة العريق، وتقدير واحترام عموم الناس لأساتذة الأزهر وتوقيرهم لعلمائه.

وتهيب الجامعة بضرورة التفرقة وعدم الخلط بين رأي المؤسسة الأزهرية والذي تمثله هيئاتها العلمية والفقهية المعتبرة: “هيئة كبار العلماء”، “مجمع البحوث الإسلامية”، “جامعة الأزهر”، “مركز الأزهر العالمي للفتوى والرصد الإلكتروني”، وبين تلك الآراء التي تصدر بشكل شخصي من البعض، والتي لا تعبر إلا عن وجهة نظر صاحبها.

جامعة الاهر

جامعة الأزهر

في نفس السياق، أثارت تصريحات الدكتور مبروك، عطية أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، حول مقتل الطالبة “نيرة” بالمنصورة، حيث قال: “الله يرحمها ويجيبله طعنة من فوق سبع سماوات وينتقم منه، ويكون في قصاص عادل يبرد نار أمها ووالدها.. لكن اللي راح راح خلاص، ولما المشايخ تكلموا عن الحجاب سمعنا من يقول حرية شخصية، كويس، سيبي المهفهف على الخدود يطير والبسي محزق، هيصطادك اللي ريقه بيجري ويقتلك”.

أضاف: “المرأة والفتاة، تتحجب عشان تعيش، وتلبس واسع عشان متغريش، وغض البصر ده للرجال المحترمة، إنما أنتي وسط وحوش، لو حياتك غالية عليكي اخرجي من بيتك قفة، لا متفصلة ولا بنطلون ولا شعر على الخدود، عشان وقتها هيشوفك اللي ريقه بيجري ويقتلك”.

أوضح: “دي خبرة من الدين للمجتمع اللي عايز الشعر مهفهف واللبس مقمط، يهفهف عشان مين يشوفه يا بت! والمحزق عشان مين يشوفه يا بت! إحنا في بيئة ما بتعتبرش، بنشوف كل يوم جرائم قتل وفظائع ومفيش فايدة.. حافظي على روحك خافي على عمرك.. هيقتلك عيل ميساويش كلب ياكله.. تخرجي من البيت وأنتي عارفه خارجه ع مين، مش خارجة على مجتمع مودن ومتحضر لا حواليكي كلاب وديابة”.

أشار: “القاتل وجد أنه يتعاطى مخدرات وليس طالبا في ذات الكلية، وإنه عمل مشاكل قبل كده مع البنت وحصل مجلس عرفي ومسح اللي نشره على صفحته بخصوها.. يعني في علاقة قائمة على السوشيال ميديا.. يعني إيه واحدة تعمل صداقة مع فرقع لوز! العيال بتصدق، لو قالها وحشتيني وقالت له وأنت كمان يبات طول الليل مينامش، وهي بالنسبة لها كلمة مجاملة عادية”.

أردف: “حاجتين أوصي بهما كل امرأة وفتاة.. وأنتي خارجة م البيت البسي أوسع ما عندك، تخلصي من كل ضيق وغطي نفسك، داري عورتك.. هترضي ربك وتحفظي نفسك، إنما هتمشي بشعرك وتقوليلها حلو كده يا ماما! هيشوفك اللي ماسك سكينة يا تطاوعيه يا يجيبك قدام الجامعة في الشارع.. صوني نفسك بقى وحافظي على عمرك والغي التليفون أبو كاميرا ده من الوجود”.

 

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock