شاشة

أحمد كريمة: يحل للمرأة طلب الطلاق إذا غاب زوجها أكثر من 4 أشهر

سخر الدكتور أحمد كريمة، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، من الانتقادات التي وجهت إليه بعد تصريحاته الأخيرة حول الزوجة الثانية، موضحا أن شر البلية ما يضحك، وردود الأفعال لم تكن تستند إلى صلب الحقيقة.

أضاف “كريمة” خلال لقائه مع الإعلامي حمدي رزق، ببرنامج “نظرة” المذاع على قناة “صدى البلد”، أنه من المؤسف أن يضرب العوار بعض الدخلاء من المنتسبين للعمل الإعلامي في مصر التي من المفترض أن تكون رائدة في الإعلام، في إشارة إلى تحريف تصريحاته واجتزائها من السياق.

نرشح لك: أول رد من أحمد كريمة بشأن تصريحاته عن تعدد الزوجات

 

أوضح أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، أنه كان هناك تقريرا تلفزيونيا بأحد البرامج اشتكى فيه بعض المغتربين في بلاد لا يستطيعون العودة منها قبل مرور 5 سنوات بسبب تعقيدات في أمور التأشيرة، وهم بحاجة إلى زوجة وسألوا ماذا يفعلون في هذه الحالة؟

بيّن أحمد كريمة، أنه قال ردا على سؤالهم، “يجب ألا يغيب الزوج عن بيته لمدة تطول عن أربع أشهر، وإذا طاقة نفسه إلى الزواج فليتزوج بدلا من الوقوع في المحظور أو الزنا، ويجب على الزوجة عدم منع زوجها من الزواج لأن خليلة في الطهارة أفضل من خليلة في النجاسة”.

كما كشف أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر عن أن المرأة إذا غاب زوجها عنها لمدة تتخطى الـ4 أشهر، يمكنها طلب الطلاق إذا كانت تخشى الفتنة وهذا وفقا للشريعة والقانون.

اختتم أحمد كريمة، بأن تعدد الزوجات مشروع لكنه لم يتحدث عنه في تصريحاته الأخيرة، مردفا: “الزواج الثاني كان إباحة وليس وجوب قلت إنه مباح وليس واجبا لن الكلام تم اجتزائه عن موضوعه وهناك من يريدون تمييع الأسرة المسلمة”.

أحمد كريمة

في سياق متصل، قال أحمد كريمة إن حديثه عن الزواج الثاني لا يجب أن يناقش من زاوية واحدة وهي الدعوة للتعدد. متابعا أن التعدد موجود في الشرع وافق من وافق ورفض من رفض وحديثي كان عن المغترب وليس في المطلق فأنا لا أنكر التعدد ولكن حديثي لم يكن دعوة لذلك.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock