حول العالم

دراسة: “كبار السن يستخدمون تيك توك لتحدي الصور النمطية للمسنين”

أسماء مندور

كشفت صحيفة الجارديان عن نتائج دراسة تفيد أن كبار السن يستخدمون تيك توك لتحدي الصور النمطية لهم على أنهم يعانون من رهاب التكنولوجيا والضعف.

رصدت الدراسة أعدادًا متزايدة من الحسابات الخاصة بالمستخدمين الذين تبلغ أعمارهم 60 عامًا أو أكبر ولديهم ملايين المتابعين، وأفادت النتائج أن كبار السن يستخدمون تيك توك لكشف التوقعات حول الطريقة التي يجب أن يتصرف بها كبار السن على وسائل التواصل الاجتماعي وخارجها.

نرشح لك: نتفليكس تستغني عن 150 موظفًا بعد تراجع عدد المشتركين

قال الدكتور روبن نج، مؤلف الورقة البحثية والأستاذ المساعد في جامعة ييل: “إن كبار السن على تيك توك أصبحوا منشئي محتوى ناجحين في ظاهرة قوية معاكسة للثقافة، حيث يقومون بالفعل بتحدي الصور النمطية للشيخوخة من خلال تبني أو حتى الاحتفال بوضعهم في تلك المرحلة العمرية”.

تابع موضحًا أن قوة التحيزات المناهضة للعمر تعني أن مشاركة كبار السن في وسائل التواصل الاجتماعي أمر حيوي لضمان عدم ترك مثل هذه الأفكار المناهضة للشيخوخة دون معارضة.

أفادت الدراسة أيضًا أن معظم كبار السن على تيك توك هم من النساء اللواتي يقاومن بشدة الصور النمطية الشائعة عن النساء الأكبر سناً على أنهن سلبيات، حيث يعني التواجد على تيك توك بالنسبة لهن أن لديهن القدرة على تحويل الصور النمطية السلبية للعمر التي تنتشر على وسائل التواصل الاجتماعي.

الجدير بالذكر أن الدراسة تناولت أكثر من ألف مقطع فيديو على تيك توك لمستخدمين تتراوح أعمارهم بين 60 عامًا أو أكبر، وكشفت البيانات أنه تمت مشاهدة مقاطع الفيديو الخاصة بهم، والتي تناقش جميعها صراحةً أعمارهم، أكثر من 3.5 مليار مرة.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock