حول العالم

نتفليكس تستغني عن 150 موظفًا بعد تراجع عدد المشتركين

أسماء مندور

قامت شركة نتفليكس بتسريح حوالي 150 موظفًا، بالإضافة إلى العشرات من المتعاقدين بعد تقرير أرباحها الربع سنوية المخيبة للآمال، مشيرةً إلى “تباطؤ نمو الإيرادات”.

بحسب بيان الشركة، تمثل عمليات تسريح العمال ما يقرب من 2٪ من القوة العاملة في الولايات المتحدة في نتفليكس، حيث تمثل إعادة هيكلة العمالة أحدث إشارة لتحول كبير داخل الشركة بعد أن أبلغت عن انخفاض في عدد المشتركين لأول مرة منذ 10 سنوات.

نرشح لك: مسؤول في ميتا: “لا يوجد رقابة كافية للمحتوى باللغة العربية”

تشمل عمليات التخفيضات أيضًا على ما لا يقل عن 26 مقاولًا يعملون على موقع Tudum الخاص بالشركة، والذي يركز على المعجبين، ويعمل كمكمل لمحتوى نتفليكس، وتأتي التخفيضات عبر القطاعات مدفوعة بالحاجة إلى تقليل النفقات بدلاً من أداء الموظفين الفرديين.

من جانبه، قال ممثل عن الشركة لشبكة CNBC: “كما أوضحنا بشأن الأرباح، فإن تباطؤ نمو الإيرادات لدينا يعني أننا مضطرون أيضًا إلى إبطاء نمو التكلفة لدينا كشركة”، مضيفًا أن تلك التغييرات مدفوعة بشكل أساسي باحتياجات العمل بدلاً من الأداء الفردي.

وتأتي تلك الخطوة في تقليل عدد الموظفين بعد أقل من شهر من إعلان نتفليكس عن أول خسارة مشتركين لها منذ 10 سنوات، وتوقع خسائر مستقبلية في الربع التالي، وانخفاض أسهم الشركة بما يقرب من 70٪ منذ يناير الماضي.

على صعيد متصل، قال الرئيس التنفيذي المشارك ريد هاستينجز، خلال عرض تقرير أرباح الشركة الشهر الماضي، إن الشركة تستكشف مستويات منخفضة السعر ومدعومة بالإعلانات في محاولة لجذب مشتركين جدد بعد سنوات من مقاومة الإعلانات على المنصة.

يُذكر أن نتفليكس تعمل أيضًا على اتخاذ إجراءات صارمة ضد مشاركة كلمات المرور على المنصة، مشيرةً إلى أنه بالإضافة إلى 222 مليون أسرة باشتراك مدفوع، هناك أكثر من 100 مليون أسرة إضافية من خلال مشاركة الحساب.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock