خاص

“لا أحزن من التعليقات السلبية”.. الطفلة جنى شحاتة تتحدث عن مُشاركتها في “إنحراف”

هبة جلال

خطفت الطفلة جنى شحاتة أنظار المشاهدين بموهبتها وأدائها الفني الاحترافي خلال أحداث مسلسل”إنحراف”، والتي تُجسد فيه شخصية “حبيبة” ابنة الفنان أحمد صفوت.

حاور “إعلام دوت كوم” الطفلة جنى شحاتة، التي تحدثت عن كيفية ترشيحها لشخصية “حبيبة”، وكيف وفقت بين دراستها وموهبتها التوافق بين دراستها وعملها، وفيما يلي أبرز تصريحاتها:

نرشح لك: بعد تألقها في “إنحراف”.. لوسي تتحدث عن طقوس وروحانيات رمضان

1- شاركت في مُسلسل “إنحراف” من خلال عمل تجارب أداء في مكتب كاستينج للكاستينج دايركتور رشا سليم، وتم قبولي لتجسيد الدور ووقعت العقد في نفس اليوم.

2- شاركت قي أعمال فنية من قبل، ولم يحالفني الحظ في الظهور بشكل كبير لتظهر موهبتي الفنية مثلما حدث في مُسلسل”إنحراف”.

3- لم أفهم شخصية”حبيبة” في البداية ولم أجد أسباب ومبررات لتصرفاتها، ومع جلسات التحضيرات التي كنت أجلس فيها مع المُخرج رؤوف عبد العزيز بدأت الإلمام بكافة ملامح الشخصية وفهمها جيدا.

4- أولى مشاهدي التي صورتها بالعمل كان مشهدي مع الفنان أحمد صفوت وأنا أحاول إيقاظه من نومه، وعند الانتهاء من التصوير وجدت دعم كبير من كافة المتواجدين بلوكيشين التصوير وسعدت كثيرا بردود أفعالهم وتحفيزهم لي.

5- كنت أجلس مع مُخرج العمل لنتناقش في العديد من المشاهد، فمن الضروري أن يجلس المُخرج والممثل للاتفاق على المشهد ليخرج بشكل حقيقي للمشاهد. كما أنه كان يستمع لوجهة نظري في المشاهد ففي مشهد “البيتزا” قُمت بتغيير بعض الأشياء ووافقني عليها واقتنع بوجهة نظري.

6- استفدت كثيرا من العمل مع المُخرج رؤوف عبد العزيز فأنا أحبه كثيرا قبل عملي معه، وعندما كنت أقوم بعمل تجارب الأداء طلبت ممن يقوم باختباري أن يقول له أنني أحبه كثيرا.

7- شخصية “حبيبة” متعبة كثيرا وأثرت بي بشكل كبير، ولكنها ليست سيئة فهي تتعامل بشكل ما نتيجة ظروف انفصال والدها ووالدتها، وتأثرها بذلك جعلها تشعر أن كل الناس لا يهمهم إلا مصلحتهم وكلهم سيئين.

8- المشترك بيني وبين “حبيبة” هو أنها “شقية” وغير هادئة وتحب النقاش، فأنا لا أحب عمل شيء دون أن أتناقش فيه وأفهمه جيدا.

9- أحرص كثيرا على متابعة ردود الأفعال حول العمل ودوري فيه وأشعر بسعادة كبيرة بكل ردود الأفعال التي أقرأها حول موهبتي الفنية، ولا أحزن من البعض الذي يري أنني “رخمة” فهو دليل نجاح واستطعت إيصال حبيبة بشكل كبير لدرحة جعلت المشاهدين لا يفرقون بين حبيبة وجنى.

10- أحببت الفنانة روجينا كثيرا فقد كانت داعمة لي بشكل كبير، ومُعظم الوقت كانت تريد أن تُظهرني في أفضل شكل ممكن. وكذلك الفنان أحمد صفوت أيضا وكل فريق العمل وعلى رأسهم المُخرج الذي شعرت أنه والدي.

11- أحببت تجربة التمثيل كثيرا رغم صعوبتها وأتمنى العمل مع كل من الفنانة سميحة أيوب والفنان يحيى الفخراني والفنان عادل أمام، والفنان أحمد مكي فأنا أحبه كثيرا واعتبره قدوتي الفنية.

12-
والدتي ساعدتني كثيرا في التوفيق بين دراستي والتمثيل فتحرص كثيرا على الحضور معي للوكيشين التصوير ودائما تقول لي أننى كلما كنت مجتهدة في دراستي سينعكس ذلك على موهبتي.

13- مواهبي بجانب التمثيل هي الغناء والرقص، فطموحي الفني أن أصبح فنانة شاملة تُغني وتمثل وترقص.

14- تعاقدت على عمل درامي جديد بعنوان “ممكن نرجع”.

إنحراف إنحراف إنحراف

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock