الأخيرة

هل كتبت ورشة عمل “نصيبي وقسمتك”.. عمرو محمود ياسين يجيب

رد المؤلف عمرو محمود ياسين على ادعاءات التشكيك في تأليفه مسلسل “نصيبي وقسمتك”، وأنه لا يكتب السيناريوهات بنفسه، ولكن هناك من يكتبها بدلا منه ثم ينسبها “ياسين” لنفسه.

نشر “ياسين” عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، وكتب: “الأستاذ المحترم ده كان منزل البوست ده لما جيت ارد قام ماسح البوست، أنا رديت الرد اللي هتشوفوه ده، بس هو مسح البوست معرفش ليه، كان عجبه البوست طول ما أنا مش قادر ارد عليه أول ما رديت قام مسحه عموما ده كان ردي”.

تابع: “يا أستاذ، يا أستاذ يا محترم أصعب شيء بالدنيا إن ييجي حد يبقى عايز يمحو تعبك ومجهودك بالشكل ده.. وطبعا يعني كان لازم طالما ناوي تشكك فيا بالشكل ده كنت تراجعني أولا.. جميع قصص نصيبي وقسمتك من سيزون 1 لسيزون 4 من تأليفي منفردا.. بمعنى إن مفيش حد أدني قصة أو فكرة ولا استخدمت ورشة لمساعدتي في الكتابة إلا في قصتين اتنين عبر الأربع مواسم.

نرشح لك: بسبب التعصب الكروي.. رسالة عمرو محمود ياسين لمنتقديه

حكاية اسمها جدول الضرب كانت في سيزون 2 وحكاية انسى روحي وياك في سيزون 4 الحكايتين دول فقط اللي كنت استعنت بورشة للمرة الأولى في حكاية جدول الضرب لضيق الوقت.. وكنت بقول لهم تتابع الحلقة ويكتبوا المشاهد ويبعتوها أقوم أنا مراجع المشاهد تاني اللي أنا قلت عليها وأعدل بالحوار مرة تانية واراجع الحلقة وبعدين اطلعها.. ونفس الشيء في حكاية انسى روحي وياك بقول سيناريو الحلقة وتسلسلها وتتابعها واسيبهم يكتبوها ويبعتوها واقعد اراجع على الحلقة بالخمس ساعات واعدل فيها وبعدين ابعتها.

وده حصل في حكاية وانسى روحي وياك فقط لا غير .. في هذا الموسم.. وإن كانت برضو أنا اللي كاتبها ومتحمل مسؤوليتها لأني براجع على حرف حرف فيها ..

خلي بالك أنت ببوست زي ده بتهد مجهود وتعب أنت لا تتصوره أي حد شارك في نصيبي وقسمتك يعلم جيدا مين اللي كتبه كله.. أي شخص أي فرد.. عارف كويس اللي بقوله فمايصحش كده يا أستاذ.

ده كان ردي على أستاذ المحترم اللي معرف نفسه انه كاتب يعني مفترض عارف وفاهم يعني إيه تعب ومجهود المؤلف.. عيب يا أستاذ والله.. عيب

إضافة أنا اضطريت الاستعانة بورشة في انسى روحي وياك لمعاونتي بعد الحادثة.. ولم يعاونوني في أي قصة تانية”.

من جانبها، ردت الفنانة درة في أحد التعليقات، وكتبت: “شهادة حق: أنا قمت ببطولة ٣ قصص من نصيبي وقسمتك تأليف السيناريست عمرو محمود ياسين وكان هو اللي كاتبهم بنفسه منفردا وكان بيحضر التصوير كمان من أوله لآخره ومتابع التفاصيل ومتمسك بكل كلمة في الحوار من تأليفه لدرجة كنا بندخل في نقاش لو ممثل حب يغير كلمة واحدة وكان ملّم تماما بالمعنى اللي عايز يوصله آداء كمان من كل مشهد!”.

تابعت: “أكيد ده مش تصرف حد في حد بيكتبله! واللي يعرفه يعرف إن عنده أفكار وموهبة في الكتابة وهو حتى من القلائل حاليا المتمكنين جدا من اللغة العربية بكل مفرداتها وكمان بيبحث في أي مجال بيكتب فيه عشان يكون دقيق وبيفضل في التصوير يتابع المشاهد عشان يتأكد وبيرد على أي سؤال للممثل.. بلاش ظلم وتقليل من مجهود الإنسان الناجح في مجاله”.

يذكر أنه عُرض حتى الآن من الموسم الرابع من مسلسل “نصيبي وقسمتك”، حكاية “النظارة البيضا” وقام ببطولتها أمير المصري، وحكاية “غرام بانتظام” من بطولة شريف سلامة، وحكاية “أوضة وصالة” من بطولة أحمد عبد العزيز ورشوان توفيق، وحكاية “حلوة اللقطة” من بطولة هاني عادل، وحكاية “تاج راسنا بابا”، من بطولة صلاح عبد الله، وحكاية “وأنسى روحي وياك”، وحكاية “إعمل نفسك ميت”، وحكاية “واللي ما يشتري يتفرج”.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock