الأخيرة

“بالبنط العريض” يتناول ظاهرتي العمى والتبجح في مقالات بعض الصحف الأجنبية عن مصر

يناقش د. حسام فاروق، معد ومقدم برنامج “بالبنط العريض”، في حلقة على القناة الفضائية المصرية، كيف تتعمد بعض المقالات في بعض الصحف الأجنبية التي تتناول الشأن المصري، التعامي عن الحقائق على الأرض والترويج للكذب بأسلوب فج لا يخلو من التطاول والتبجح ولا علاقة له بالمرة بلغة الصحافة المتوازنة.

يشير “فاروق” في نفس الحلقة إلى بعض كتاب المقالات في صحف أمريكية مثل واشنطن بوست ونيويورك تايمز، وصحف بريطانية مثل الجارديان والتايمز، يتعمد هؤلاء الكتاب إلى تجاهل الحقائق وتشويه الإنجازات والترويج للكذب خاصة بعد ثورة 30 يونيه 2013، ويثبت “فاروق” بالوثائق علاقة هؤلاء الكتاب بالمؤامرة التي حيكت ضد المنطقة العربية وكانت مصر في القلب منها لكن الشعب المصري وأد هذا المخطط الخبيث بثورة 30 يونيه.

نرشح لك: هاني رمزي يكشف سر توقف الجزء الثاني من “غبي منه فيه”

يكشف كيف يتواصل هؤلاء الكتاب مع زملائهم الآخرين الضالعين في المخطط سواء من أعضاء التنظيمات الإرهابية أو من صناع الفوضى وسماسرة الأوطان الممولين الذين يطلقون على أنفسهم لقب نشطاء، وكذلك بعض الانتهازيين الذين بحثوا عن المكسب الشخصي ولم يجدوه فانقلبوا على الدولة.

يستعرض مقدم البرنامج مقال الدبلوماسي السابق والناشط الحالي المقيم في أمريكا عز الدين شكري، الذي حاول أن يلعب دور المحلل لعودة جماعة الإخوان الإرهابية إلى المشهد وفشل، فكرس جهده للهجوم على الدولة المصرية من الخارج وتشويه الإنجازات التي تتحقق على الأرض، ويفند “فاروق” أكاذيب عز الدين شكري التي ساقها للهجوم على الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان التي أطلقتها مصر وكيف حرض على الدولة المصرية وروج للفوضى، واستعان بآخرين على شاكلته من النشطاء الهاربين من أحكام قضائية أو النشطاء الأجانب من متعهدي المؤامرات والممنوعين من دخول مصر.

“بالبنط العريض” يبث على القناة الفضائية المصرية، السبت من كل أسبوع في تمام الساعة: 3.45 عصرا بتوقيت القاهرة على الهواء مباشرة. يحرره ويقدمه الدكتور حسام فاروق الباحث المتخصص في الإعلام السياسي الدولي ويخرجه مصطفى جلال وإكرام مصطفى.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock