الأخيرة

تفاصيل الحفل الأول لأوركسترا فؤاد ومنيب بساقية الصاوي

الحفل الأول لأوركسترا فؤاد ومنيب

يقيم الثنائي الموسيقي الناجح محمد فؤاد عازف البيانو، وأحمد منيب، عازف الكمان حفلاً خاصاً في الأول من أكتوبر بساقية الصاوي بمصاحبة الأوركسترا.

رغم أن هذه ليست المرة الأولى التي يؤدي فيها الثنائي على مسرح ساقية الصاوي، إلا أنها المرة الأولي التي يعودان فيها لمسرح الساقية بمصاحبة أوركسترا فؤاد ومنيب بقيادة جورج قلتة، ويشارك في الحفل أيضاً الفنان هاني البدري، عازف الناي حيث يؤدي بمقطوعة “نوستالجيا بالأزرق”.

نرشح لك: بحسب علم الدراما.. خالد سرحان: عدم التلامس في التمثيل ده مش فن

من جانبه، قال أحمد منيب، إن الحفل سيضم مقطوعات ألفها وفؤاد مع الأوركسترا بالإضافة إلى مقطوعات تضم آلتي البيانو والكمان فقط، والتي يعشق قطاع كبير من جمهورهما المزج بينهما.

الحفل الأول لأوركسترا فؤاد ومنيب

وأوضح “منيب”: “هناك قطاع عريض من جمهورنا ممن يحبون ثنائية البيانو والكمان، ولذا فإن الأمسية ستتضمن مقطوعات موسيقية تضم الآلتين معاً”.

الحفل الأول لأوركسترا فؤاد ومنيب

وعن مقطوعة “نوستالجيا بالأزرق”، قال منيب إن المقطوعة في البداية كانت من حركة واحدة تضم الكمان والبيانو والعود والكونترباص والآلات الإيقاعية، قبل أن يطورها، مضيفاً: “ألفت نوستالجيا بالأزرق أثناء إقامتي بألمانيا، ومع الوقت طورت التأليف الموسيقي بشكل أكبر لتتكون اليوم من ثلاث حركات. والناي هو أحدث إضافة لنوستالجيا بالأزرق”.

تعود قصة الثنائي، منيب وفؤاد إلى عام 2015 حيث تعرفا إلى بعضهما عبر فيسبوك وبدأ في مشاركة موسيقاهم، وبعد أشهر قليلة قدما أولى حفلاتهما سوياً بمركز الإبداع بالإسكندرية والتي شهدت عزف مقطوعاتهما الجديدة.

شعبية الثنائي المتزايدة أخذتهما إلى المزيد من قاعات الحفلات في أوبرا القاهرة ومركز الفنون بمكتبة الإسكندرية وكذلك جولات موسيقية في المغرب والنمسا.

مع الوقت بدأ الموسيقيان في التفكير في خطط إبداعية أكثر توسعاً مع بدء “منيب” في توزيع المقطوعات الموسيقية للعزف مع الأوركسترا، ومع عودة منيب إلى مصر من ألمانيا، أدى الموسيقيان أولى حفلاتهما بمصاحبة الأوركسترا في فبراير 2020 بمكتبة الإسكندرية أمام 1500 مستمع، وأعقب ذلك حفلة أخرى في مسرح النافورة بأوبرا القاهرة.

ورغم اجتذاب مشاريع فؤاد ومنيب الأوركسترالية للمستمعين، إلا أن فؤاد ومنيب لا يزالا مخلصين للشكل الأصلي لإبداعاتهما الموسيقية ويواصلان العزف كثنائي، ومن المقرر أن يؤدى الاثنين على مسرح مركز الفنون بمكتبة الإسكندرية في نهاية أكتوبر.

يشار إلى أن أحمد منيب، عازف كمان تخرج من معهد الكونسرفتوار بالقاهرة، قبل أن ينتقل لألمانيا للحصول على الماجستير في الموسيقى الكلاسيكية والماجستير في موسيقى الجاز من جامعة الموسيقى بميونيخ.

وخلال إقامته بألمانيا عزف منيب مع أوركسترا “فيرتيمبرجايش الفيلهارموني”، وعمل كعازف حر مع عدد من الأوركسترات والفرق الموسيقية، كما كون فرقته الخاصة للجاز في ألمانيا وألف ألبومه الموسيقي الأول “نوستالجيا بالأزرق”.

على الرغم من أن محمد فؤاد لا يصنف نفسه كموسيقي محترف حيث أنه لم يدرس المجال بشكل أكاديمي، إذ أن دراسته كانت في مجال الطب الذي يمارسه كمهنة أيضاً، إلا أن الموسيقى والعزف على البيانو أصبحا مهنته الثانية.

فؤاد هو أحد كبار محبي الفنان عمر خيرت، ويحقق أخيراً حلمه بعزف مقطوعاته بمصاحبة أوركسترا عبر أوركسترا فؤاد ومنيب.

ويقود المايسترو، جورج قلتة، أوركسترا فؤاد ومنيب، في الحفلة المقبلة بساقية الصاوي، وهو مؤسس أوركسترا سينكوب، والتي عزفت في عدة حلقات بالبرنامج التليفزيوني المصري الشهير “صاحبة السعادة”.

وقاد قلتة الأوركسترا بمصاحبة عدد كبير من النجوم أبرزهم زياد رحباني، هاني شنودة، كارول سماحة، كارمن سليمان، نسمة محجوب، سعاد ماسي، وفايا يونان وآخرين.

وفي 2021 دعا فؤاد ومنيب، قلتة ليكون القائد الأساسي للأوركسترا الخاص بهم.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock