تحليل

التكييف القانوني.. الرأي المُعارض لاعتبار برنامج الحاسب الآلي براءة اختراع

محمد مصطفى عامر
برنامج الحاسب الآلي براءة اختراع

في هذا السلسلة من المقالات نعرض وجهة النظر المعارضة تحليلياً وفقاً لتعريف وشروط منح براءة الاختراع من ناحية، ولطبيعة برامج الحاسب الآلي القانونية وبيئة عمل برنامج الحاسب الآلى من ناحية أخرى، وموقف الفقة والتشريع المقارن من ناحية أخيرة، وذلك على النحو التالي:

التكييف القانونى لبرنامج الحاسب الآلى القائم على براءة الاختراع (تعريف وشروط الحماية):

– من حيث تعريف براءة الاختراع: فنجد أنه لن يتحقق مبدأ الإفصاح التام عن تقنية ومخططات والوسائل التحضيرية لبرامج الحاسب الآلي، حيث أن الشركات العملاقة عندما تقوم بصناعة برنامج لا تفصح عن التقنيات المستخدمة فى التنفيذ ولكن ما يصل للجمهور وللباحثين فقط هو البرنامج فى شكله النهائى، حيث أن فكرة الإفصاح التام عن أسلوب تنفيذ البرنامج لن تتم بشكل كامل كحق يدفعه المبتكر للمجتمع للاستفادة من ابتكاره مقابل الحصول على حق استئثاري لمدة عشرين عاماً على الأقل.

نرشح لك: تفاصيل الحماية التشريعية لبرامج الحاسب الآلي كبراءة اختراع

 

– من حيث شرط الجدة: إن فحص عنصر الجدة في برامج الحاسب يعتبر من الصعوبات العملية، ومرجع ذلك هو التطور الكبير في مجال البرامج إلى درجة تكون معها التفرقة بين ما هو موجود فعلاً وما هو جديد أمراً عسيراً، فإذا كانت الاختراعات العادية قد تصل المدة التي يستغرقها فحصها والتأكد من مدى توافر عنصر الجدة والابتكار أكثر من أربع سنوات لمراجعة كل الوثائق المتعلقة بالاختراعات المماثلة، فكيف يمكن تصور هذا الأمر بالنسبة لبرامج الحاسب المتسمة بالتطور السريع، وحتماً ستكون أمام شبه استحالة في مجاراة هذا التطور، الأمر الذي يترتب عليه تعذر الوصول إلى حقيقة توافر عنصر الجدة من عدمه.

– من حيث عنصر الإبداعية: فنجد أن شرط الإبتكارية يتحقق فى البرامج حيث أن ما سردناه من قبل فى المبحث الأول يدل على أن خطوات إعداد البرنامج وبلورته ليظهر فى الصورة الأخيرة له لتنفيذ هدف معين نسعى لتحقيقه أو حل مشكلة تقنية يدل على مدى الإبتكارية التى يمكن أن تتحقق فى برامج الحاسب الآلى الأصلية القائمة على فكرة وليس قائمة على النقل من برنامج آخر أو التجميع بين مميزات برامج متعددة.

– من حيث شرط قابلية التطبيق الصناعى: يتطلب هذا الشرط أنْ يكون الاختراع ذا صفة مادية ويجب أنْ يؤدي استغلاله إلى منتج صناعي أو يمكن من الوصول إلى نتيجة صناعية ، وهذا يتناقض مع الكيان المنطقي ذو الطابع المعنوي.

وأن هذا الشرط هو الآخر نادر توافره في برامج الحاسب وهذا ما أكده إحصاء المنظمة العلمية للملكية الفكرية (أومبي، ويبو) حيث أشار هذا الإحصاء إلى أن واحد في المائة فقط من برامج الحاسب يمكن أن ينطبق عليها شرط الاستغلال الصناعي.

محمد مصطفى عامر 

مستشار وخبير الملكية الفكرية

أستاذ التعليم عن بُعد بأكاديمية المنظمة العالمية للملكية الفكرية بسويسرا

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock