الأخيرة

نهاية “شقة 6”.. ثورة المؤلفين على مخرج المسلسل

انتاب مؤلفو مسلسل “شقة 6” حالة من الغضب، عقب عرض الحلقة الأخيرة من المسلسل عبر منصة “شاهد” الرقمية، وذلك اعتراضا على تغيير المخرج لنهاية العمل التي كتبوها.

مسلسل “شقة 6” تأليف رفيق القاضي ومحمود وحيد وسعاد القاضي ونبيل شعيب، وتدور أحداثه في إطار الرعب وينتمي لمسلسلات الـ 15 حلقة، من بطولة روبي، وسيد رجب وأحمد بدير، وأحمد حاتم ورحاب الجمل، وإخراج محمود كامل.

نرشح لك: مسلسل “شقة ستة”.. إثارة تواكب “تريند” الماورائيات

أبدى الكاتب محمود وحيد، مؤلف مسلسل “شقة 6” الذي تم عرضه حلقته الأخيرة اليوم عبر منصة شاهد، استيائه الشديد من نهاية المسلسل، مؤكدا على أنه لم يكتبها. كاتبا عبر حسابه الشخصي على موقع “فيس بوك”: “حسبي الله ونعم الوكيل، مش النهاية اللي كاتبينها.. يا جماعة مش دي نهاية المسلسل اللي مكتوبة واتغيرت وتم العبث في ورقنا من المخرج ودمر الدراما والنهاية.. لن أكتب جزء جديد لشقة 6 بعد تلك النهاية المؤسفة التي أخلي مسئوليتي عنها تماما”.

كما أوضحت سعاد القاضي تفاصيل الخلاف منذ بدايته، كاتبة عبر “فيس بوك”: “زملاء كتير نصحونا بالسكوت عن العبث والمهزلة اللي حاصلة عشان إحنا لسه جداد في السوق والناس ممكن بعد كده ماتحبش تتعامل معانا أو تخاف وتقول دول بتوع مشاكل”.

تابعت: “دايما طموحنا إننا نقدم حاجة تليق بعقلية المشاهد وتخاطب عقله ووجدانه.. النهاية مؤسفه مايكتبهاش طفل في تالتة ابتدائي ومش ده اتكتب في الورق بتاعنا ولا ده اللي تم ترقيبه في الرقابة ودي لوحدها جريمة، أنا بخلي مسؤليتي عن العبث ده وعن النهاية العشوائية المشوهة.. بخلي مسؤليتي عن عمل مُخجل بكل معنى الكلمة”.

أضافت: “وبمناسبة إني قررت التصريح.. فلازم تشوفوا معايا شوية كواليس، زي إن صاحب مطعم يتكتب له دور ويتفتح خط درامي مالوش علاقة بالقصة عشان الأستاذ قائد العمل يروح ياكل ويقعد ببلاش هو وأصحابه اللي بالمناسبة كلهم اشتغلوا واتعملهم أدوار مالهاش علاقه بالدراما.. اشي دكتور صاحبه واشي بنت أخت مش عارفة مين وحماة مين واللي واخد بنتهم الكبيرة كل دول طبعا لازم يشتغلوا وإلا يزعلوا فتعالوا نزعل المؤلفين دول شباب لسه بتبدأ يعني الورق مالوش أصحاب.. اشي مش عارف مين عايز يطلع مصلحة يقول لأ الورق عايز يتظبط شوية والمؤلفين مش راضين فأنا هجيب حد يعمل اللي رافضينه وتيجي تاخد فلوس وتشلع في الورق وتقسم مع الأستاذ”.

أردفت: “اشي الأستاذة مش مرتاحة مع الزميلة في الشغل فمن فضلكم موتوها بقى أو خلوا دورها ينتهي لحد كده فنرفض فطب تمام مايجوش اللوكيشن تاني وإحنا نصور اللي إحنا عايزينه.. كان أملي النهاية تفضل زي ما هي لكن قدر الله وما شاء فعل، وحقيقي لو كنت أتشرف بحاجه في العمل ده فأنا تشرفت بالناس النجوم المحترمين ولاد الأصول الناس اللي حاولت قدر الإمكان بخبرتها وبفنها وأداءها العظيم لتنقذ ما يمكن إنقاذه.. الأستاذ عمنا كلنا صلاح عبد الله، أستاذة سما إبراهيم، أستاذ حمزه العيلي، أستاذ تامر نبيل، لهم مني جزيل الشكر والتقدير”.

اختتمت: “وأخيرا أنا بعتذر لحضراتكم ولكل متفرج تابع بشغف ولولا المسائلة القانونية ما كنت تراجعت عن نشر الورق الأصلي”.



كما شارك المؤلف رفيق القاضي في الهجوم على العمل بعد تغيير نهايته، إذ كتب عبر حسابه على “فيس بوك”: “كان نفسنا نقدملكم حاجة محترمة تليق بيكم بس للأسف الحرامي غير الأمين ضيع مجهودنا حسبي الله ونعم الوكيل.. يا جماعه بقول تاني الأستاذ المخرج كان غير أمين على الورق اللي تعبنا فيه سنتين وتلاعب في السيناريو بتاعنا دون الرجوع لينا ودون علمنا، واتمنعنا من نزول اللوكيشن آخر أيام التصوير وغير النهاية للشكل المقرف اللي كل الناس غير راضية عنه ده وبيشتمونا إحنا فا إحنا بنخلي مسؤوليتنا عن هذا العبث”.

 

كانت نهاية مسلسل “شقة 6” لاقت الكثير من الانتقادات من الجمهور، الذي اعتبرها مخالفة لتوقعاتهم وغير مفهومة، وتفاعل جمهور المسلسل مع الحلقة الأخيرة عبر منصات التواصل الاجتماعي معبرين عن استيائهم من نهايته.

كما دعم الفنان والكاتب عمرو محمود ياسين كتاب العمل، وكتب عبر حسابه بـ”فيس بوك”: “شيء مؤسف ومحزن أن يسطو أحدهم على فكر وقناعات مؤلف ويغير ويعدل دون الرجوع لأصحاب الحق الأدبي. عيب والله، ومش لازم أي مؤلف يصمت على غدر أي شخص أؤتمن على نص ولم يحفظ الأمانة، ماتسكتوش وماتزعلوش.. هو موقف سيء بس أكيد استفدتوا منه كتير ومش هتسمحوا بتكراره”.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock