حول العالم

جدل عالمي بسبب سياسات أبل الجديدة

أسماء مندور سياسات أبل

اتهمت كبرى الشركات الأوروبية شركة أبل بانتهاك قانون مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي، قائلين إن قواعد متجر التطبيقات للشركة تُقيد بشكل “غير عادل” التطبيقات المنافسة الأخرى.

وبحسب ما ورد في موقع CNN، أطلقت المفوضية الأوروبية تحقيقًا بشأن شركة آبل بعد شكوى من شركة “سبوتيفاي” العملاقة للموسيقى والبودكاست، حيث قالت المفوضية في بيان لها، يوم الجمعة، إنها تعترض على الاستخدام “الإلزامي” لنظام الشراء داخل التطبيق من أبل، كما أنها قلقة من القيود المفروضة على مطوري التطبيقات، التي تمنعهم من إبلاغ مستخدمي أيفون بخيارات الشراء البديلة.

نرشح لك: أهم تحديثات “أيفون” الجديدة

وقالت Margrethe Vestager، أكبر مسؤول لمكافحة الاحتكار في المفوضية الأوروبية: “إن شركة آبل تنتهك قانون المنافسة لأنها تفرض رسوم عمولة عالية على مطوري التطبيقات وتمنعهم من إخبار المستخدمين بالبدائل الأرخص”.

وفي تصريح لها خلال مؤتمر صحفي أكدت أيضًا إن القيام بذلك “يحرم المستخدمين من خيارات بث الموسيقى الأرخص ثمنا ويشوه المنافسة.

الاتحاد الأوروبي

تلك الاتهامات هي أحدث تطور في سلسلة من المعارك البارزة بين الاتحاد الأوروبي وشركة أبل التي أسفرت عن عقوبات ثقيلة.

ففي العام الماضي، رفعت شركة أبل دعوى استئناف ضد حكم تاريخي صدر عام 2016 من المفوضية الأوروبية يقضي بأنها مديونة لأيرلندا بضرائب تبلغ قيمتها 13 مليار يورو (14.9 مليار دولار).

واليوم أكدت لجنة الاتحاد الأوروبي أنه قد يتم تغريم شركة أبل في النهاية ما يصل إلى 10٪ من مبيعاتها السنوية إذا تبين أنها تنتهك قواعد المنافسة، وستتاح لأبل الآن الفرصة للرد على اللجنة كتابةً وطلب جلسة استماع، لكن عادة ما يستغرق الاتحاد الأوروبي سنوات لإجراء قضية مكافحة الاحتكار وإبرامها.

خطة فيسبوك لزيادة الربح

تجاوز فيسبوك توقعات الجميع في نسبة الإيرادات والأرباح، لكنه حذر من أن النمو في وقت لاحق من هذا العام قد ينخفض “بشكل كبير”، لأن سياسات الخصوصية الجديدة لشركة أبل ستزيد من صعوبة استهداف الإعلانات.

وذكر موقع arabnews، أن الإنفاق على الإعلانات الرقمية أثناء الوباء عندما كان المستهلكون يتسوقون عبر الإنترنت، جنبًا إلى جنب مع ارتفاع أسعار الإعلانات، ساعد على زيادة إيرادات فيسبوك بنسبة 48٪، مما دفع أكبر شبكة اجتماعية في العالم للإعلان بأنها ستركز على بناء ميزات التجارة الإلكترونية لتوسيع نطاق أعمالها الإعلانية.

قال مارك زوكربيرج، الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، للمحللين في مؤتمر لمناقشة الأرباح: “أمامنا طريق طويل لنقطعه لبناء منصة تجارية متكاملة الأركان، لكنني ملتزم جدًا بتنفيذها”.

وأكد زوكربيرج إن الشركة تخطط للتركيز على ثلاثة مجالات رئيسية؛ هي بناء الواقع المعزز والافتراضي، وميزات التجارة الإلكترونية، ومساعدة منشئي المحتوى على كسب المال على منصات فيسبوك.

أبل تفسد خطة فيسبوك

انتقد فيسبوك شركة أبل بشأن مطلبها بأن يبدأ مطورو تطبيقات أيفون في طلب إذن المستخدمين لجمع بيانات معينة للإعلانات، حيث تؤكد فيسبوك إن التغيير سيضر بأعمالها ويضر بالشركات الصغيرة التي تعتمد على الإعلانات المخصصة.

يوم الأربعاء، صرح مسؤولون في فيسبوك بأنهم يتوقعون أن يؤثر تغيير خصوصية أيفون على نسبة الأرباح، وأن نمو الإيرادات قد يتباطأ بالتتابع، ومن المتوقع أن يؤدي دفع أبل لبناء ميزات التسوق والتجارة الإلكترونية إلى جلب إيرادات إضافية للشركة وجعل مخزونها الإعلاني أكثر قيمة.

وفي هذا الصدد، لا تزال شركة أبل حتى الآن قيد التحقيق بشأن سلطتها حيث تواجه دعاوى قضائية كبيرة لمكافحة الاحتكار من مجموعة كبيرة من الولايات الأمريكية ولجنة التجارة الفيدرالية، وتتعرض لانتقادات منتظمة من المشرعين ومجموعات الحقوق، بسبب سياسات تعديل المحتوى وأنظمة الخوارزميات والتعامل مع بيانات المستخدمين.

نرشح لك: صحيفة “ديلي ميل” تتهم جوجل بالتلاعب في نتائج البحث

 

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock