خاص

مخرج قارئة الفنجان : لعبنا على توقعات الجمهور ونحضّر للجزء الثاني

أسماء شكري

قارئة الفنجان مسلسل يُعرض حاليا عبر منصة شاهد، ويجمع فنانين من مصر والوطن العربي، أبرزهم أحمد فهمي وباسم مغنية وورد الخال وروان مهدي ويارا قاسم وأحمد شعيب ومحمود الليثي وتاتيانا مرعب، قصة هاني سرحان وتأليف إياد صالح وإخراج محمد جمعة.


قارئة الفنجان عبارة عن 10 حلقات، تدور قصته حول مجموعة من الأشخاص يتسبب أبلكيشن اسمه قارئة الفنجان في قلب حياتهم رأسا على عقب، حيث يمزج بين الأساطير المخيفة في التراث العربي وبين التكنولوجيا المستخدمة في الحياة، من خلال أبلكيشن لديه القدرة على أن يقرأ الفنجان ، في إطار من الإثارة والتشويق.

نرشح لك: “رسائل الأبلكيشن تتحقق”.. أحداث مُثيرة في ثالث ورابع حلقات “قارئة الفنجان”


إعلام دوت كوم
حاور مخرج المسلسل محمد جمعة حول كواليس التحضير للعمل واختيار الممثلين وأحداث المسلسل، وكانت هذه أبرز تصريحاته:



1- كنت أبحث منذ فترة عن فكرة جديدة وملهمة لكي أقدمها للجمهور، ووجدتها في هذا المسلسل، خاصة أنه مقدم أولا لجمهور منصة إلكترونية: “فلازم يشد الناس”، وعندما قرأت القصة شعرت بأنه موضوع عصري؛ وهذا ما شجعني لتقديم العمل.

2- قصدنا أن يكون عدد الحلقات 10 لكي يتناسب مع جمهور المنصات الإلكترونية، وقد كان مكتوبا في الأساس بنفس عدد الحلقات، وليس من الضروري أن تكون عدد حلقات المسلسل 30 كما هو شائع لدى البعض.

3- فكرة جمع المسلسل لفنانين من دول عربية مختلفة كانت توجه من منتج العمل جمال سنان، والقصة مكتوبة في هذا الإطار فيما يتعلق بالشخصيات، وكنت قلقا في البداية من هذا التنوع خشية أن يكون مجرد إقحام لأكثر من جنسية عربية بدون هوية، ولكن في قارئة الفنجان: “الشخصيات كانت واضحة وكان ليها أسباب مبررة لكل واحدة فيهم.. وحاولت أشتغل على الحوار بين الممثلين إنه يكون فيه هارموني بينهم مع اختلاف الجنسيات ده”.



4-
أفضّل شخصيا هذا النوع من الأعمال القائم على التشويق وجذب المشاهد، والذي يعتمد على خيال المخرج وثقافته البصرية وإحساسه بالمنطق العام للأحداث، وهذا ما يميز مخرج عن آخر خاصة في أعمال الرعب والإثارة.


5- أبرز الصعوبات التي واجهتني في المسلسل هي كثرة عدد ساعات العمل واعتماده على مؤثرات خاصة سمعية وبصرية، ومن أكثر الأمور الصعبة في المسلسل وما يميزه أيضا هو تضمنه لمشاهد كثيرة تقريبا بدون حوار؛ فالتركيز الأكبر هنا كان على أداء الممثلين، وأنا شخصيا أستمتع بتنفيذ هذه المشاهد؛ لأن المشاهد الحوارية الطويلة تُشعر الجمهور بالملل: “وأنا بشعر فيها بالملل حتى وأنا بنفذها”، وعند التحضير للعمل مع المؤلف إياد صالح قلت له حرفيا: “مش عايز أي مشهد يبقى أزيد من دقيقة.. لأني كنت شايفه كده من الأول”.



6-
“كنت عامل حسابي وأنا شغال على المشهد إني مديش فرصة للي قاعد قدام الأبلكيشن إنه حتى يفكر يفتح حاجة تانية”، وتخيلت نفسي وأنا أشاهد المسلسل مثل الجمهور ومتى سأشعر بالملل: “فبقيت وأنا بصور كل مشهد أفكّر نفسي دايما: خلي بالك الناس بتتفرج”؛ وهذا ما جعل إيقاع المسلسل بهذه الإثارة والتشويق.



7-
حرصت على “اللعب على توقعات الجمهور” وهو ما جعله ينتظر الحلقة تلو الأخرى بنفس اللهفة، وكان هذا مقصودا من البداية وموجودا داخل السيناريو بالفعل الذي كُتب بطريقة ذكية جدا.



8-
تابعت ردود الأفعال على المسلسل وسعدت بانطباعات الجمهور الإيجابية وانتظارهم للحلقات، والمسلسل ترند في مصر منذ بداية عرضه.



9-
حلقتا المسلسل المقبلتان تحملان إجابات عن الأسئلة التي حيرت الجمهور في الأحداث، وهذه الإجابات كانت موجودة في الحلقات السابقة: “حاولت أظهرها وأخبيها في نفس الوقت.. وقصدت عشان العمل يكون فيه تشويق إن الحاجات اللي كانت واضحة في الورق أعملها واخلى الناس تنخدع فيها.. وده كان تحدي بيني وبين نفسي”.


10- حضّرنا للمسلسل في ما يقرب من شهرين واستغرق تصويره 45 يوما، ويوجد اتجاه لتقديم جزء ثانٍ من المسلسل لأن شخصياته تحتمل تقديمها في جزء آخر، ويعكف مؤلف المسلسل إياد صالح على كتابة الجزء الثاني حاليا.

11- أحببت فكرة عرض المسلسل أولا على منصة إلكترونية قبل التلفزيون؛ لأنه يجعل الجمهور يبحث عنه بنفسه؛ وهو ما يرفع من قيمة العمل.

12- قصدنا عرض مسلسل قارئة الفنجان خارج رمضان: “ومش فارق معايا عرضه برة رمضان.. ولو جالي حاجة لرمضان لو مش واوو مش عايز أعملها”، وفي اعتقادي أننا لسنا في زمن موسم العرض سواء في رمضان أو غيره؛ لأن الجمهور أصبحت أمامه خيارات متعددة يذهب إليها بنفسه ولا ينتظر عرضها في توقيت محدد؛ خاصة مع زيادة جمهور المنصات الإلكترونية مثل واتش إت وشاهد ونتفليكس وفيو.

13- أحضّر حاليا لمسلسل آخر مع إياد صالح أيضا؛ ويعتمد كذلك على التشويق والإثارة مثل قارئة الفنجان ولكن بفكرة مختلفة تتحدث عن التكنولوجيا بشكل جديد.

14- أجهز لمسلسل أكشن مع الممثلة الكويتية شجون الهاجري، وأتفق حاليا على فيلم لم تتضح تفاصيله بعد، كما أحضّر لمسلسل من بطولة المطرب والممثل أحمد فهمي من تأليفي وإخراجي.

نرشح لك: مسلسل واحد وثلاث محررات.. “وادي الجن” الإيجابيات والسلبيات

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock