المكتبة

ليست المنصة غير الربحية.. دار ويلي العالمية تستحوذ على “هنداوي”

إسلام وهبان

أعلنت دار النشر “ويلي” استحواذها على دار نشر الأبحاث المصرية “هنداوي” في صفقة بقيمة 298 مليون دولار.

وتعد شركة هنداوي التي يقع مقرها في بريطانيا، وأسسها المصري أحمد هنداوي وزوجته نجوى عبد المطلب عام 1997، إحدى أكبر دور نشر المجلات مفتوحة المصدر بالكامل في العالم، وتنشر أكثر من 200 مجلة علمية عبر منصتها “فينوم”. ومن المتوقع أن تسجل إيرادات هنداوي نموا قدره 50% على أساس سنوي في العام المالي المنتهي في 31 ديسمبر 2020، أي نحو 40 مليون دولار.

نرشح لك: كيف كانت تجربة الإعلاميين مع العمل من المنزل؟

من جانبه قال برايان ناباك، الرئيس التنفيذي لدار النشر ويلي، في بيان له: “ستتمكن ويلي من خلال استحواذها على هنداوي من تحقيق المزيد من التقدم السريع نحو هدفها المتمثل في تلبية الطلب العالمي الطارئ والمتسارع للمعرفة”.

الجدير بالذكر أن مؤسسة هنداوي للتعليم والثقافة، هي مؤسسة غير حكومية وغير هادفة للربح، تهدف إلى نشر التعليم والثقافة عن طريق برامجها المتعددة، حتى تساهم في نشر الوعي الثقافي، وغرس حب القراءة والارتقاء بالفكر لدى المواطن العربي.

وأطلقت المؤسسة برامجها المختلفة على أن يحتوي كل برنامج على مصدر مختلف للمعرفة، بحسب صفحتها على “فيس بوك”. وتقوم المؤسسة بترجمة المقالات العلمية والثقافية، وتقوم أيضًا بتوفير محاضرات في شتى المجالات لطلبة العلم، وكذا نشر المدونات والأخبار العلمية والثقافية، وتوفير برامج تعليم اللغة الإنجليزية للناطقين باللغة العربية، ونشر كل هذا عبر وسائط تكنولوجية متعددة.

وفي هذا الإطار تجري المؤسسة تعاقدات مع كبار المؤلفين العرب والأجانب، وكذلك شباب الكتاب الواعدين، كما كان للمؤسسة السبق في تعريب كلٍّ من تطبيقي mobi وePub ليتسنى تصفح الكتاب الإلكتروني العربي بيسر ووضوح.

الوسوم

اسلام وهبان

محرر وكاتب بموقع إعلام دوت كوم
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock