خاص

كواليس مشاركة تيام مصطفى قمر في مسلسل “خيانة عهد”

بالرغم من أن والده فنان شهير، إلا أن تيام قمر، استطاع أن يثبت للجمهور من خلال مسلسل “خيانة عهد” الذي يُعرض في الموسم الرمضاني الحالي، أنه يتمتع بموهبة حقيقية، بعد أن نجح في تجسيد دور “علي” الفتى المراهق مُدمن الإنترنت الذي يتورط بسبب قلة خبرته مع شخص كان يظنه في البداية فتاة حسناء.

نرشح لك: من هو مصطفى درويش.. “نجم” تتر “بـ 100 وش” و”خيانة عهد”؟

وفي تصريحات خاصة لموقع “إعلام دوت كوم”، كشف “قمر” عن كواليس مشاركته في المسلسل، حيث قال إن الاختيار وقع عليه لأداء دور “علي” بعد أن خضع ثلاث مرات لتجارب الأداء التي أقيمت قبل بدء تصوير المسلسل.

أوضح أن مخرج المسلسل سامح عبد العزيز، كان قد أطلعه على عدة مشاهد مشابهة للدور الذي يجسده، إلا أن الأخير أكد له بأنه لا يريد أن تكون شخصية “علي” انطوائية كما يتم تصويرها في معظم الأعمال الفنية، ولذلك فإن الشخصية اجتماعية بعض الشئ، لكنها تتسم بالضعف وقلة الحيلة، لافتًا إلى أن أصعب مشهد جسده حتى الآن هو مشهد الابتزاز، إذ كان يتطلب مجهود كبير لإظهار مدى خوفه وتأثره.

وعن كواليس العمل فقال، إن التصوير لم ينتهي بعد وما زال مستمرًا بعد اتخذوا كافة الإجراءات الاحترازية الوقائية لتفادي الإصابة بفيروس كورونا، مؤكدًا على أن الشركة المنتجة وفرت كل وسائل الحماية إذ يتم تعقيم كل المواقع قبل بدء التصوير، بالإضافة إلى أنه يتم قياس درجة حرارة فريق العمل بين الحين والآخر.

نرشح لك: مواجهة بين يسرا وجومانا مراد في “خيانة عهد”


في نفس السياق، أشار إلى أنه استمتع كثيرًا بالتمثيل بجانب الفنانة يسرا، مؤكدًا على أنه دائمًا ما يتعلم منها خاصة أثناء تأدية المشاهد، واصفًا إياها بأنها شخصية تلقائية تضفي لمستها الخاصة على العمل، إذ ترتجل في بعض الأحيان ولذلك يجب أن يكون المرء متيقظًا أثناء التمثيل معها حتى يستطيع التجاوب بشكل متقن، مؤكدًا أن ذلك الأمر يجعل المشاهد تظهر بشكل أفضل مما كانت عليه.

على صعيد آخر، لفت إلى أنه بدأ التمثيل منذ صغره من خل فيلمين هما “قلب جرئ”، و”بحبك وأنا كمان”، الذي قام ببطولتهما والده الفنان مصطفى قمر، موضحًا أن الأخير أراد يكون هناك لنجله ذكرى طريفة يشاهدها بصحبة أبنائه حينما يكبر، إلا أنه عشق التمثيل وقرر أن يمتهنه.

أوضح أن والده رفض في البداية أن يدرس التمثيل، إلا أنه وافق بعدما اشترط عليه دراسة شيئًا آخر بجانبه، فكانت النتيجة أنه تنقل من مجال لآخر حتى استقر في النهاية على دراسة الإعلام بجانب التمثيل في الجامعة الأمريكية.

واختتم حديثه مؤكدًا على أن والده لا يتدخل مطلقًا في اختياراته الفنية إلا أنه دائمًا ما يوجهه للصواب الخطأ مثله مثل أي أب يخاف على أولاده.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock