خبر

رسالة أحد غارقي مركب رشيد لوالدته قبل الحادث

عرضت الإعلامية منى الشاذلي من خلال برنامجها “معكم”، المذاع على قناة “cbc” رسالة لأحد الأشخاص المفقودين من مركب رشيد الغارقة ويدعى محمد وكان يوجهها لوالدته عن طريق هاتفه المحمول.

وكان نص الرسالة كالتالي: “كلها 10 سنين أو 20 سنة وهارجع وهابني شقة واتجوز”.

وقال أحد الناجين من المركب وكان متواجدا بالقرب من محمد، إنه بعد مكالمة هذا الشخص لم تمر ساعة وغرقت المركب.

في السياق ذاته قال مصطفى عبد الرحمن أحد الناجين من حادث مركب رشيد، إنه قبل السفر طلب منه السمسار، 35 ألف جنيه دفع منها 5 مقدما، وعند وصوله كان سيسدد باقي المبلغ.

وأضافه، إنه بمجرد وضع قدمه على سطح المركب اعتقد أن كل مشاكله تم حلها، وبداخله ردد عبارة “الزهر لعب.. وهابني بيت وأسدد ديوني”.

وأشار إلى أنه أثناء غرق المركب رأى العديد من المشاهد التي دفعته للبكاء، أبرزها هو توجيه أحد الأشخاص رسالة له قائلا فيها “ساعدني علشان ربنا”، ولكنه وقتها بكى لعدم استجابته لرسالته بسبب التعب الشديد الذي كان عليه نتيجة السباحة في مياه البحر لساعات متواصلة.

capture

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock