شاشة

كيف انطلقت ريهام عبد الغفور إلى الأدوار الجريئة؟

قالت الفنانة ريهام عبد الغفور، إنه في بدايتها الفنية كان يتم حصرها في أدوار الفتاة الرقيقة والبريئة، ما كان يجعلها تشعر بأنها لن تقدم جديدا.

تابعت “عبد الغفور” خلال حلولها ضيفة على برنامج “صاحبة السعادة“، مساء الاثنين، المذاع عبر شاشة “dmc” مع الفنانة إسعاد يونس: “قعدت سنين محدش بيبعتلي أدوار غير البنت البريئة، المغلوبة على أمرها، وكنت فعلا خلاص مليت وحاسة إني مبقدمش حاجة جديدة فيه خالص.. بس حظي كان كويس إني في مسلسل (العميل 101) شيرين عادل بعتتلي دور بنفس الطريقة لكن لما قريت عجبني دور “راشيل” اليهودية وقولتلها ينفع أعمل دا، كانت في العمرة وقتها وقالتلي هصلي استخارة ورجعت قالتلي تمام، ودا كان أول مرة اتجرأ أعمل دا”.

نرشح لك: ريهام عبد الغفور: أسرتي لم تشجعني على التمثيل

 

لفتت إلى أنها كانت لا تزال شخصيتها خجولة، لذلك لم تقدم الدور بطريقة أفضل رغم جرئته، لكنه كان بوابة الانطلاق لها في تقديم الأدوار المختلفة، وعدم حصرها في أدوار معينة.

وعن تنوع أدوارها في الفترة الأخيرة، قالت: “موضوع التنوع في تقديم الأدوار بيبقى شاغلني دايما، وخطتي لدا أحاول على قد ما أقدر أفاجئ الجمهور بشكل أو بآخر.. فأنا هضطر أعمل طيبة أو شريرة كذا مرة فبحاول أعملهم بطريقة مختلفة كل مرة”.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock