خبر

الحكم بحبس أب لمدة عام بتهمة ضرب واحتجاز ابنته

قضت محكمة جنايات القاهرة بالتجمع الخامس بالحبس مع الشغل لمدة عام الأب المتهم الاعتداء على ابنته في القضية المعروفة إعلاميا بقضية “فتاة المعادي”، حيث قام الأب بخطفها واحتجازها طمعا في ميراثها من جدها.

من جانبها علقت المحامية نهاد أبو القمصان، رئيسة المركز المصري لحقوق المرأة، على الحكم في منشور على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” مؤكدة فيه أنه حكم تاريخي.

نرشح لك: أحمد موسى بعد الحكم بإعدام قاتل شيماء جمال: البلد دي لا تعرف قاضي ولا غفير

كتبت: “هو حكم تاريخي يعترف بالشخصية القانونية للفتيات ويضع حد للعنف المنزلي حيث يفصل بين المسئولية الأسرية في التربية والرعاية، والتعسف في استعمال الحق الذى يصل إلى ممارسة العنف”.

أكملت: “وكانت النيابة قد أحالت الأب المدعو / علي عصام للمحاكمة بتهم الضرب والاحتجاز والخطف، فأدانته المحكمة في تهم الضرب والاحتجاز، وبرأته من تهمة الخطف، وفي دفاعي عن نورا أمام المحكمة، شرحت للمحكمة الخط الفاصل بين الحق في التربية، وارتكاب جرائم العنف والإرهاب ضد الأولاد والبنات، وتمسك دفاع المتهم بمفهوم التربية والتأديب.

ألا أن المحكمة بهذا الحكم التاريخي وضعت حماية الأولاد والبنات من أهاليهم كهدف أعلى للعدالة وأن علاقة الأبوة لا تبرر ارتكاب جرائم الضرب والإحتجاز”.

 

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock