خبر

معلومات عن “إنفلونزا الطماطم” التي تصيب الأطفال

قال د. أحمد البليدي، أستاذ طب الأطفال بالقصر العيني، إن إنفلونزا الطماطم ليس مرضا مكتشفا جديدا، فهو شيء قديم.

أشار “البليدي” خلال اتصال هاتفي مع برنامج “مساء dmc”، مساء الخميس، مع رامي رضوان عبر شاشة “dmc”، إلى أن ظهور الحالات بالتزامن مع بعضها في الهند، أدى انطباع إلى أنه مرض جديد، مشيرا إلى أن تسمية المرض بـ”إنفلونزا الطماطم” يعود إلى أن البثور التي تظهر على الجلد تشبه الطماطم.

نرشح لك: الصحة تكشف بروتوكول علاج جدري القرود

أكد إلى أن المرض ليس له علاقة بالطماطم ولا ينتقل عن طريقها، لافتا إلى أن المرض موجود في جميع أنحاء العالم ويظهر بشكل أكبر في فصل الشتاء، وهو من نوع الفيروسات التي تصيب الجهاز الهضمي.

أوضح أن التعافي من المرض يحدث تلقائيا، كما أنه ليس خطيرا.. موضحا أنه عادة يصيب الأطفال تحت سن 5 سنوات، وسريع الانتشار. لافتا إلى أنه يظهر لفي مصر كل شتاء.

لفت إلى أن أعراض الفيروس تكون سخونية ليست عالية، فقدان الشهية، ظهور البثور والطفح الجلدي على الأطراف والقدمين والفم، موضحا أن العلاج يكون باستخدام مخفضات الحرارة وشرب السوائل بكثرة وبعد الطفل عن الاختلاط بأطفال آخرين. لافتا إلى أن الطف قد يتم شفائه خلال 7 أيام لكنه يكون معدي لفترة أطول قد تستمر لأسابيع.

 

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock