شاشة

والدة مارينا صلاح يغشى عليها أثناء مداخلة لشقيقها على الهواء

كشف مينا صلاح شقيق مارينا صلاح، التي فقدت حياتها بسبب خطأ طبي في أحد مستشفيات العيون الخاصة بمصر الجديدة، تفاصيل وفاة شقيقته.

قال “صلاح” في مداخلة هاتفية مع الإعلامية بسمة وهبة، مقدمة برنامج “90 دقيقة”، على قناة المحور، إن شقيقته قضت 5 ساعات تقريبا في مستشفى العيون، حيث زارت المستشفى في الساعة الواحدة، وطلب منها الطبيب إشاعة، وطلب زوجها من مدير التمريض أن يدخل معها أثناء حصولها على الحقنة.

نرشح لك: توجد مخالفات جنائية.. “الصحة” تكشف تفاصيل إغلاق المستشفى المسئول عن وفاة مارينا صلاح

تابع: “الدكتورة دينا قالت له مش هينفع تخش، ولما دخلت تاخد الحقنة، بعدها بـ10 دقائق لقى طبيب اسمه كامل رئيس التمريض بيجري، وبعدها وشها كان منفوخ وقالت له الحقني يا رامز أنا بموت ووقعت من طولها على الأرض، وجوزها قعد يجري في المستشفى”.

وتابع باكيا على الهواء: “توفيت في وقتها وتوقفت عضلة القلب، أنا شفت أختي توأمي جثة، جسمها كان أبيض زي التلج وإيديها نازلة من على الترول، أنا شفت أختي شبه ميتة، وطلعوا بيها على الرعاية، ورفضوا أخش معاها، ومحدش قالنا أي حاجة، كله كان عاوز يشيل إيده من الموضوع عشان كانت ميتة، ولما دخلت شفتها في الرعاية كانت ميتة، وكانوا بيقولوا لي شوف الجهاز، فقلت لهم دي ميتة”.

وأنهى مينا، المداخلة على الهواء باكيا، قائلا: “إحنا دلوقتي بناخد عزا أختي في القاعة وماما أغمى عليها ولازم نوديها المستشفى حالا”.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock