حول العالم

حطمت الرقم القياسي.. بيع لوحة مارلين مونرو بـ 195 مليون دولار‎‎

أسماء مندور

سجلت لوحة فنية للممثلة الأمريكية مارلين مونرو رقمًا قياسيًا، حيث تم بيعها بمبلغ 195 مليون دولار، في دار كريستيز للمزادات، مما يجعلها أغلى قطعة فنية في القرن العشرين يتم بيعها على الإطلاق.

بدأت عملية البيع في مزادات البيع الرئيسية في نيويورك، وأكدت تلك الصفقة القوة العالمية لسوق الفن الأمريكي في وقت يشهد تقلبات في الأسواق المالية الأوسع.

نرشح لك: حنان مطاوع: كنت أتمنى والدي يشوف مشواري الفني

اللوحة الحريرية، المعروفة باسم “Shot Sage Blue Marilyn، رسمها الفنان الأمريكي آندي وارهول في عام 1964 باستخدام صورة ترويجية للممثلة من فيلم “Niagara” لعام 1953.

حول آندي وارهول مارلين مونرو إلى أيقونة في اللوحة من خلال إعطائها وجهًا زاهيًا ورديًا وشفتين باللون الياقوتي وظلال عيون زرقاء على خلفية زرقاء أيضًا.

تنافس ما لا يقل عن أربعة مزايدين للحصول على اللوحة، وفاز التاجر لاري جاجوسيان بها بعد عملية مزايدة استمرت ما يقرب من أربع دقائق في صالة مبيعات مركز كريستيز روكفلر في مانهاتن بنيويورك.

اللوحة تم بيعها بسعر 170 مليون دولار في المزاد، لكن الرسوم المضافة أعطتها السعر النهائي 195 مليون دولار.

حطمت عملية البيع تلك الرقم القياسي لأي عمل فني صنع في القرن العشرين، والذي حددته لوحة بابلو بيكاسو عام 1955، حيث تم بيعها مقابل 179.4 مليون دولار، بما في ذلك الرسوم، في عام 2015.

أصبحت اللوحة أيضًا أغلى عمل فني أمريكي تم بيعه في المزاد، وهو رقم قياسي احتفظت به سابقًا لوحة لـ جان ميشيل باسكيات في عام 1982، بيعت بمبلغ 110.5 مليون دولار في عام 2017.

الجدير بالذكر أن آندي وارهول بدأ في إنشاء لوحات حريرية لـ مارلين مونرو بعد وفاتها عن عمر يناهز 36 عامًا في أغسطس 1962، وبالفعل أنتج 5 صور شخصية لها، كلها متساوية في الحجم مع خلفيات ملونة مختلفة في عام 1964، ووفقًا للقصة الشعبية المتداولة، فقد تم تشويه 4 منهم من فنانة تدعى دوروثي.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock