حول العالم

تفاصيل اتهام رئيس تحرير نيويورك بوست السابق بالتحرش

أسماء مندور

 

رفعت ميشيل جوثيلف، الصحفية السابقة في نيويورك بوست، دعوى قضائية تتهم فيها رئيس تحرير الصحيفة السابق كول آلان، بالتحرش بها والإساءة اللفظية لها.

في شكوى تم رفعها إلى المحكمة الفيدرالية الأمريكية، اتهمت ميشيل جوثيلف رؤساء تحرير صحيفة نيويورك بوست، كول ألان وكيث بول، بخرق قانون التوظيف في نيويورك من خلال التمييز ضدها، والانتقام منها عندما كشفت الأمر.

نرشح لك: تفاصيل حصول نتفليكس على أول جائزة جولدن جلوب

قالت ميشيل جوثيلف، في دعواها المرفوعة يوم الثلاثاء في محكمة مانهاتن الفيدرالية إن كول ألان استقال من منصب رئيس التحرير في عام 2016 بعد أن نبهت كبار المسؤولين بسوء سلوكه وتحرشه بها، بما في ذلك ابتزازه لها لإقامة علاقة معها.

اتهمت الصحفية رئيس التحرير أيضًا بالتدخل في تغطية أخبار الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، حيث طالب بإزالة خبر، من موقع الصحيفة على الإنترنت، يتهم الأخير بالتحرش والاعتداء على عدة نساء، ووصف الشكوى بأنها “هراء لا أساس له من الصحة”.

وقالت جوثيلف إنها عانت من آلام نفسية شديدة، وتسعى للحصول على تعويضات من المؤسسة الإخبارية ورؤساء التحرير، كما وجهت مزاعم بسوء السلوك ضد كول ألان تعود إلى عام 2007، عندما زعمت أنه تم تجاوز حقها في الترقية، حيث قال إنه يريد “رجلًا قويًا” في الوظيفة.

يُذكر أن كول ألان هو صحفي أسترالي كان سابقًا رئيس تحرير دايلي تلغراف في سيدني، بينما كيث بول هو صحفي إنجليزي شغل مناصب عليا في ذا صن ودايلي ميل.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock