خبر

غاب عن الشاشة 13 شهرا.. تفاصيل الظهور الأخير لـ وائل الإبراشي

إسراء إبراهيم

توفي قبل قليل، الإعلامي وائل الإبراشي، متأثرا بإصابته بمضاعفات فيروس كورونا، الذي أصيب به في ديسمبر 2020.

عانى “الإبراشي” مع المرض قرابة العام وشهر، دخل على إثرها المستشفى لعدة شهور ولم تكن تفاصيل حالته الصحية معلنة بشكل كامل، ثم خرج من المستشفى وكانت الأخبار المتداولة والمعلومات الواردة من وزارة الصحة بشأنه تفيد بتحسن الحالة الصحية، إلا أنه دخل المستشفى مرة أخرى قبل فترة قصيرة إثر مضاعفات مع الفيروس.

نرشح لك: عمرو أديب عن خبر وفاة وائل الإبراشي: ” أصابني بحالة ذهول كامل”

إعلان الإصابة

في 24 ديسمبر 2020 أعلنت فاطمة محمد قنديل، من فريق إعداد برنامج “التاسعة”، عن إصابة الإعلامي وائل الإبراشي بفيروس كورونا المستجد.

كتبت “قنديل” عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “إصابة وائل الإبراشي بكورونا.. الأب والأستاذ وصاحب الفضل عليا”. مضيفة: “ربنا يشفيك يا رب وبأذن ترجع بألف سلامة”.

آخر ظهور

في نفس اليوم الذي أُعلنت فيه إصابة “الإبراشي” بالفيروس، كانت آخر مداخلة هاتفية وظهرر إعلامي له، حيث أجرى مداخلة مع الإعلامية نجوى إبراهيم والإعلامي حسام الدين حسين في برنامج “التاسعة”، وقال: “إن شاء الله نعدي المحنة دي”.

أوضح أن الأعراض كانت نفسها أعراض الإنفلونزا، لكنه تعامل معها من البداية على أنها كورونا. وأشار إلى أن الأطباء طمأنوه، وسيتعامل معه وفقا لبروتوكول وزارة الصحة، مضيفا: “سننتصر عليه بأذن الله، وعملت تحليل الدم اللي أثبت إيجابية كورونا”.

تابع أن الأعراض بدأت خفيفة وتعامل معها بجدية، مشيرا إلى أنه يتعامل مع المرض بأنه محنة داخلها منحة، ولا يتعامل مع المرض بانهيار نفسي، خاصة مع كورونا، رغم أنها ستبعده عن عمله اليومي.

أردف أنه لا يعلم كيف أصيب بالفيروس، مردفا: “قاعد أفتش من أين جاءتني، ولم أصل إلى شيء، بسبب طبيعة عملي”. موضحا أنه سيلتزم ببرتوكول العلاج بشكل كبير. واستكمل أن لديه آلام متوسطة وحرارته متوسطة قد تزيد بعض الشيء وتتغير بعض الوقت.

دخول المستشفى

في 31 ديسمبر 2020، أي بعد ما يقرب من 7 أيام، نُقل وائل الإبراشي إلى المستشفى وتحديدا العناية المركزة، إذ بدأت الأخبار تنتشر حول تدهور حالته الصحية، إذ أعلن ذلك صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.

تحسن الحالة الصحية

1 يناير 2021، أعلنت الصفحة الرسمية للإعلامي وائل الإبراشي، عن تحسن الحالة الصحية له بعد نقله للمستشفى أمس، إثر إصابته بفيروس كورونا. وأوضح القائمون على الصفحة أنه يتواجد حاليا في غرفة عادية، وليس في العناية المركزة، بعدما أعلنوا دخوله العناية المركزة بالأمس.

تفاصيل الحالة الصحية

في 2 يناير 2021، قال الإعلامي عمرو أديب، خلال برنامج “الحكاية”، إنه حاول الاطمئنان على الإعلامي وائل الإبراشي بعد خروجه من العناية المركزة، كما حاول أن يطمئن “وائل” الجمهور عبر مداخلة هاتفية مع البرنامج، لكن لسوء حالته لم يقدر واكتفي برسالة نصية. وأوضح أن “وائل” كشف في رسالته أن حالته حرجة من اللحظة التي نقلته سيارة الإسعاف بها للمستشفى، مؤكدًا أن كورونا قد سببت له أضرار بالغة في الرئة ولم تترك له إلا جزء صغير للتنفس.

6 يناير 2021، طمأن الإعلامي يوسف الحسيني، جمهور الإعلامي وائل الإبراشي على صحته بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد. وقال الحسيني، أثناء تقديم برنامج “التاسعة” المذاع على فضائية “التليفزيون المصري”، مساء أمس الثلاثاء، إن وائل الإبراشي يسير في طريق التعافي والتحسن بشكل جيد.

28 يناير 2021، أعلنت زوجة الإعلامي وائل الإبراشي عن تعافيه من فيروس كورونا. ونشرت زوجته عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، وكتبت: “اتوجه بالشكر لله سبحانه وتعالى الذي أتم نعمته علينا بشفاء الإعلامي وائل الإبراشي، ومن كل قلبي اشكر محبي ومتابعي وائل لدعواتهم الصادقة، زوجة الإعلامي وائل الإبراشي”.

في 3 يوليو 2021، كشف الإعلامي محمود سعد عن تفاصيل الحالة الصحية للإعلامي وائل الإبراشي، الذي كان قد أصيب بفيروس كورونا قبل أكثر من 6 أشهر، وما زال يعاني من آثاره رغم تعافيه من الفيروس.

قال “سعد” خلال برنامج “باب الخلق” المذاع على شاشة النهار: “حصل بيني وبين وائل الإبراشي اتصال، تعبان، يعني بس الحمد لله تجاوز المراحل الخطر كلها، لكنه تعبان، بيتكلم بصعوبة”.

16 أغسطس 2021، كشف الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية، عن آخر تطورات الحالة الصحية للإعلامي وائل الإبراشي الذي يعاني من مضاعفات إصابته بفيروس كورونا منذ عدة أشهر.

قال “تاج الدين” خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “الحياة اليوم” المذاع على شاشة الحياة وتقدمه الإعلامية لبنى عسل: “هو بيتلقى العلاج، فيه تحسن وإن شاء الله الأمور تمشي على خير بإذن الله”.

شائعات الوفاة والعودة

خلال عام وشهر مضت على اختفاء وائل الإبراشي عن الساحة الإعلامية، انتشرت العديد من الشائعات حول توصيف حالته الصحية وتحسنها، بل وشائعات عن عودته القريبة للشاشة، وفي منتصف تلك الأخبار كانت تُنشر أخبار كاذبة بشأن وفاته متأثرا بالإصابة.

يشار إلى أن الإعلامي وائل الإبراشي، كان يقدم برنامج “التاسعة” عبر شاشة “القناة الأولى المصرية”، قبل معاناته مع المرض.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock