شاشة

ماذا يعني تجديد الخطاب الديني؟

تجديد الخطاب الديني
قال الكاتب الصحفي وليد طوغان، رئيس تحرير مجلة “صباح الخير”، إن هناك من يقتلون الأبرياء بسبب الفهم الخاطئ للدين وكتاب الله، رغم أن الله تعالى لم يأمر بالقتل ومعاداة الدولة ومؤسساتها، ولكن هؤلاء يأخذون نص الدين ويتركون أساسه من أخلاق ومعاملة.

تابع “طوغان” خلال حواره إلى برنامج “من مصر” الذي يقدمه الإعلامي عمرو خليل على قناة “CBC”، أنه لولا تعامل الدين مع الظرف لجمد وقُصر على الأولين، ولهذا لا يوجد مسلمين حقيقيين يخوضون في ثوابت الدين أو السنة النبوية المؤكدة لأنهما أساس الدين، مشددًا على أن هناك تيارات استخدمت الدين لأغراض سياسية وضد أوطانها وهناك من قصر الدين والأحكام الشرعية على عقول الصحابة والتابعين وهو ما يجب تجديده.

أضاف أنه يجب إخراج المفهوم الإسلامي عن تيارات السلفية واجتهادات الصحابة والتابعين، لأن الدين الإسلامي مرن وبه إعجاز في النص وإيجاز في التشريع، مؤكدا أنه من الضروري استخراج أحكام شرعية جديدة بالعودة إلى النص الأصلي بما لا يتعارض مع القرآن والسنة.

نرشح لك: إبراهيم عيسى: لا يجب إقحام الدين في الأمور الطبية

لفت إلى أن هناك فارق بين استخراج حكم من النص ومتابعة ومعرفة سبب نزوله وبين الإصرار على ظاهر النص مهما تغيرت الظروف، مثل البعض الذي يحرم شرب الخمر لوجود نص صريح بذلك ولكنه رغم هذا يحلل المخدرات لأنه لا يوجد نص صريح عنها.

يذكر أن “من مصر” يذاع من السبت إلى الأربعاء في تمام الساعة الحادية عشر مساء على CBC.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock