شاشة

رمضان عبد المعز: الجلوس مع من لا يحفظ لسانه محرم

دنيا شمعة

قال الداعية رمضان عبد المعز، إن الجلوس في جلسة بها غيبة ونميمة وأشخاص لا يحفظون ألسنتهم، شيء ممنوع ومحرم.

تابع “عبد المعز” خلال حلقة اليوم السبت من برنامج “لعلهم يفقهون” عبر شاشة “dmc”، أن الإنسان مراقب بكل ما يلفظه أو يفعله طوال الوقت، لذلك حفظ اللسان أمر واجب بأمر قرآني وأمر نبوي وليس أمرا متروكا لحرية الشخص واختياره.

نرشح لك: تعليق “الإفتاء” على زراعة كلية خنزير في جسد سيدة بريطانية

 

أضاف أن الجلوس مع أشخاص لا يستطيعون حفظ ألسنتهم، محرم لأنه بذلك تعتبر مثلك كمن جلست معهم، ولذلك يمنع الجلوس في جلسة بها غيبة ونميمة وكذب وسباب لكونه فسوق كما وصفه النبي صلى الله عليه وسلم.

أردف أنه طبقا لحديث النبي صلى الله عليه وسلم، فإن أفضل المسلمين هو من سلم الناس من لسانه ويده، لذا يجب على كل شخص مراقبة ما يخرج منه من حديث مراقبة شديدة.

في سياق منفصل كان الداعية رمضان عبد المعز، قال إنه منذ ظهر وباء فيروس كورونا، أصيب به بعض الناس وشفاها الله دون أن تعلم أنها مصابة بالفيروس، والبعض الآخر لم يصب به حتى الآن.

تابع “عبد المعز”: “وفيه ناس جالها كورونا وإرادة ربنا أن تلقاه بسبب هذا الوباء، فهو شهيد، المبطون شهيد، أي من مات بداء البطن”.

برنامج “لعلهم يفقهون”، برنامج ديني اجتماعي يومي يقدمه الشيخ خالد الجندي والشيخ رمضان عبد المعز، من السبت إلى الخميس، عبر شاشة “dmc”.

اجواء مهرجان الجونة بعيدا عن الفساتين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock