شاشة

شاهد.. كليب “طنش” لـ محمد عطية

طرح الفنان محمد عطية عبر موقع الفيديوهات الشهير يوتيوب، فيديو كليب أغنيته الجديدة التي حملت عنوان “طنش”.

أغنية “طنش” كلمات وألحان محمد عطية، وتوزيع موسيقي / مكس / ماستر: نادر حمد، وإنتاج شركة كيوب ميوزك، والفيديو الكليب من إخراج جاد شويري، وتم تصويره علي مدار يومين في عدد من الأماكن الشهيرة بلبنان.

نرشح لك: قصة عن حبيبته السابقة.. هجوم على محمد عطية

من جهة أخرى، كان قد تحدث محمد عطية عن سبب اهتمامه بالرياضة وبشكل جسمه، حيث ذكر أن الأمر بدأ منذ 7 سنوات عندما كان مرتبط بفتاة، وذهبوا معا إلى السينما لمشاهدة فيلم لجيمس بوند، وأثناء الفيلم ظهر الفنان دانيال كريج، بجسم مفتول العضلات فأعجبت حبيبته في هذا الوقت بجسم “كريج”، فتأثر “عطية” وقرر الاهتمام بجسمه.

نشر “عطية” عبر حسابه الرسمي على “فيس بوك” تفاصيل القصة حيث قال: ” من سبع سنين كنت مرتبط و دخلت أنا و اللى بحبها سوا سينما .. كان فيلم جيمس بوند و قاعدين ماسكين إيد بعض و فجأة طلع علينا مشهد لدانيال كريج و هو قالع لقيت اللي بحبها قالتلي يا لهوي على جسمه”.
نرشح لك: محمد عطية: الناس على السوشيال ميديا بتقرر الصح والغلط ليك

تابع: “حسيت ساعتها إني جلدة حنفية … وقتها لا كنت بهتم بجسمي و لا بأكلي .. فكلامها نزل على دماغي زي جردل مية ساقعة .. خرجت من السينما و أنا مقرر إني لازم جسمي يبقي أحسن من دانيال كريج .. و بدأت أتمرن و أظبط أكلي و من ساعتها ما وقفتش … جايز البداية كانت سبب سطحي فى نظر البعض … بس أنا أكيد شايفه مش سطحي”.

واصل: “حلو إلى جانب الإحترام و الحب المتبادل إن شكلك ظاهريا يبقى حلو فى عين اللى بتحبك و اللي بتحبها .. بعد ما إستمريت فى التمرين و الأكل الصحى .. لقيت الموضوع إنعكس بشكل إيجابي على كل جوانب حياتي … تركيزك و صحتك و طاقتك بتبقى أحسن بدخول الرياضة بشكل منتظم فى حياتك … أيًا كان السبب اللى ممكن يكون حافز ليك لتغيير إيجابي في حياتك .. إمسك فيه .. حتى لو كان محفز تافه جدا .. المهم النتيجة .. لأن فى الأخر إنت المستفيد”.

أردف: “المهم إن بعد ماظبط جسمي بسنة ونص أنا و اللى بحبها سبنا بعض … كان نفسي ساعتها أقولها ( طب فلوس المكملات طيب .. راحت عالأرض ؟؟ )” بهزر أكيد ” فضلنا أنا وهي أصدقاء و أكيد هى بتقرأ الكلام ده دلوقتي و فاكرة الموقف .. أي حد بيدخل فى حياتك حاول تاخد منه جانب إيجابي يحفزك على التغيير للأحسن .. الصورة دى النهاردة بعد تمرين و كارديو و تعب و عرق بقى شبه يومي فى حياتي إتعب على أي حاجة إنت عاوزها عشان توصلها”.

وتسبب منشور “عطية” في انتقادات له حيث علق أحدهم: “يا سلام أما قصة مؤثرة بصحيح ياعم الناس مش لاقية تأكل و بتجري على أكل عيشها و أنت تقولي بتروح الجيم كل يوم الصبح عشان صاحبتك مش عارف قالتلك أيه”.

وعلق آخر: “لما تكون موراكش حاجة تاني غير الجيم ومش لاقي أي بوست تكتبه إحنا بيطلع عيننا في الشغل وفي الحياة وبنروح جيم ومن غير حورات والله”.

من جانبه رد ” عطية على تلك الانتقادات معلقا: “الناس اللي عمالة تقول أما قصة عبرة بصحيح كنوعً من السخرية .. كملوا في السخرية بحياة غير صحية بتأثر بالسلب على كل جوانب حياتكم و لو البوستً ده كان كاتبه أي ممثل أجنبي او لاعب كورة كنتم عملتوا شير و خدتوه مثل إنما طبيعي إنكم تدوروا على مبرر يقلل من أي حاجة مش عارف توصلها و بتتفرج عليها و مش عارف مدى صعوبتها … و على فكرة أنا من طنطا يعني مش من مانهاتن الموضوع مش مرتبط بحاجة غير أنت عاوز تعمل أيه و عندك إصرار توصله ولا لا … خليكوا في الكروش … الكروش حلوة”.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock