حول العالم

جدل بسبب دعم “المثلية الجنسية” في الإصدار القصصي الجديد لـ سوبر مان

أسماء مندور
المثلية الجنسية
أعلنت شركة دي سي كوميكس، أحد أقدم وأشهر شركات القصص المصورة الأمريكية، أن قصة سوبرمان الجديدة ستتخذ “اتجاهًا جديدًا غريبًا” في القصص الخيالية، وذلك من خلال دعم “المثلية الجنسية” في الإصدار الجديد، بعنوان “Superman: Son of Kal-El”، في 9 نوفمبر المقبل.

كشف بيان الشركة عن تفاصيل القصة القادمة عن قيام جون كينت، ابن سوبرمان/ كلارك كينت، بإقامة صداقة ثم علاقة “مثلية” مع المراسل جاي ناكامورا، الذي ظهر لأول مرة في العدد الثالث من السلسلة باعتباره صديق داعم لـ كينت، يلجأ إليه عندما يحتاج للمساعدة.

وبحسب ما كشفته شبكة CNN، تزامن هذا الإعلان مع اليوم الوطني “للمثليين” يوم الاثنين، والذي بدأ في عام 1988 للاحتفال بالذكرى السنوية للمسيرة الوطنية في واشنطن لحقوق المثليات والمثليين، ومنذ ذلك الحين أصبح حدثًا سنويًا يُعقد في 11 أكتوبر، ويختلف اليوم في بلدان أخرى حول العالم.

نرشح لك: مسلسل “Squid Game”.. كيف ربطت نتفليكس جرائم القتل بـ”نوستالجيا الطفولة”؟

ردود فعل عنيفة

من جانبها، ذكرت صحيفة واشنطن بوست أن تلك الخطوة أثارت بعض ردود الفعل العنيفة في الأوساط المحافظة، حيث كتب السياسي الجمهوري، جوش ماندل، في تغريدة عبر حسابه على تويتر: “كتب هزلية مثلية الجنس للأطفال، إنهم يحاولون حرفيًا تدمير أمريكا”. بينما قال مارتن دوبني، وهو نائب زعيم حزب سياسي بريطاني: “واحدًا تلو الآخر، فيروس المثلية يلتهم أبطال الماضي”.

في نفس السياق، كشف استطلاع أجرته مؤسسة غالوب في فبراير أن 5.6 % من البالغين في الولايات المتحدة يُعرفون بـ “المثلية الجنسية”، ارتفاعًا من 4.5 % في عام 2017، كما يُصنف واحد من كل ستة بالغين في جيل الألفية بأنه من “المثليين”، ووفقًا للبيانات، فإنه مع انفصال الأمريكيين الأصغر سنًا عن المفاهيم المثلية للجنس، يكونون أكثر عرضة من الأجيال الأكبر سنًا للتعريف على أنها شيء “طبيعي وغير شاذ” من وجهة نظرهم.

المثلية الجنسية

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock