شاشة

بعد بتر ساعديه وفقأ عينيه.. تامر حسني يغني للفتى “صالح” بالأردن

استقبل الفنان تامر حسني، خلال حفله مساء أمس الجمعة بالأردن، الفتى الأردني صالح -16 عامًا- الذي تصدر الترند أكتوبر 2020، في العالم العربي، بعدما تعرض للخطف من 10 أشخاص بتروا ساعديه، وفقأوا عينيه ثأرًا من والده المحبوس في قضية قتل، ما عرف وقتها بحادث الزرقاء. حفل تامر حسني بالأردن

نرشح لك – اتهمت زوجها بمحاولة قتلها.. سهير رمزي تستعيد ذكرى حادث سير

احتفى “حسني” بالفتى، على المسرح، واحتضنه، ووجه له رسالة قائلًا: “الإنسان بيمر في الحياة بظروف صعبة وابتلاءات صعبة كتير، البطل اللي يقدر يستمر ويتحداها كلها، ويحقق اللي نفسه فيه”، وطلب من الجمهور التصفيق الحار له لتحيته على المسرح.

وأهدى تامر حسني للفتى أغنية “ميحرمنيش منك”، وغناها له، بعد أن سأله إذا ما كانت والدته برفقته وسط الجمهور أم لا، وغير كلماتها لتناسبه قائلًا : “ميحرمهاش منك” بدلًا من “ميحرمنيش منك”.

من جانبه، عبر “صالح” عن سعادته باستقبال تامر حسني له، قائلًا: “بحبك كتير”.

الجدير بالإشارة إلى أن تامر حسنى قد قام مؤخرا بإحياء حفلين متتاليين في الإسكندرية، بحضور كبير، وقد حضر حفله أمس في الأردن أكثر من 100 ألف شخص، وقدم خلالها عدد من العروض الاستعراضية وسط احتفاء الجمهور، وقدم عدد كبير من أغانيه القديمة والجديدة.

في سياق آخر، تعود قصة الفتى صالح لأكتوبر 2020، حيث وقعت جريمة شنعاء انتفض لها الترند العربي، عرفت باسم “جريمة الزرقاء” وقتئذ بعد أن أقدم مجموعة من الأشخاص على بتر ساعدي حدث يبلغ من العمر 16 عاما وفقأوا عينيه، وتفاعل المجتمع الأردني مع الجريمة البشعة، كما تابع العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني تفاصيل الحادثة حتى لحظة القبض على الجناة.

حفل تامر حسني بالأردن

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock