خاص

أبرز تصريحات حسام الجندي عن دوره في حكاية “بالورقة والقلم”

دنيا شمعة

تعرض قناة “dmc“، آخر حلقات حكاية “بالورقة والقلم”، ضمن حكايات مسلسل “إلا أنا”، يوميا في تمام الثامنة مساءً.

يشارك في بطولة الحكاية الفنان حسام الجندي، بدور “رامي” شقيق “ليلى” التي تجسدها الفنانة يسرا اللوزي، والذي لفت أنظار الجمهور بأدائه لشخصية الزوج المهمل، والشخص الذي لا يبالي لمشاعر واحتياجات المقربين منه.

نرشح لك: تفاصيل مشاركة ريما مصطفى في حكاية “بالورقة والقلم”

تواصل إعلام دوت كوم مع الفنان حسام الجندي، الذي صرح أن ترشيحه لدور “رامي” جاء عن طريق المؤلف أمين جمال الذي رشحه للمخرج محمد بكير، وأن أكثر ما حمسه لتجسيد الدور كان أهمية الخط الدرامي الذي يناقشه ألا وهو الإهمال في العلاقات الزوجية، بجانب نجاح مسلسل “إلا أنا” وحرص الجمهور على متابعة أجزاءه وحكاياته.

أوضح أنه حضر لشخصية “رامي”، بقراءة عدد من حالات الإهمال الزوجي المشابهة، والتي أصبحت منتشرة جدا على مواقع التواصل الاجتماعي، كما أنه كزوج يستطيع تحديد الأسباب والحالات التي قد توصل علاقته بزوجته للمرحلة التي وصل لها “رامي” مع زوجته، مضيفا: “فيه بيوت كتير أوي في مصر واصلين للحالة دي ومفيش أي تفاهم بينهم بسبب الإهمال، وكمان بقينا بنشوف كتير إن الزوج مش معترف بالمسئولية اللي عليه ومش عاوز يهتم ببيته وعاوز يفضل عايش مع نفسه بحرية”.

أردف أنه في رأيه أن عودة دراما الحكايات المنفصلة للدراما في مصر، ساعد على انتعاش الصناعة بصورة أو بأخرى، حيث ساعدت على على طرح قضايا جديدة من المجتمع المصري، كما تساعد على إعطاء الفرصة للوجوه الجديدة للظهور في أدوار مختلفة أمام الجمهور، وأنه بعد عام أو أقل سيظهر صدى هذه الأعمال على المجتمع في سلوكياته في القضايا التي تم طرحها خلال حكايات المسلسل المختلفة.

وعن ظاهرة الاختراق الإلكتروني “الهاكر”، التي تناقشها حكاية “بالورقة والقلم”، قال “حسام” إنها أصبحت خطرا حقيقيا على كل مستخدمي الإنترنت خاصة مع تطور وسهولة الإمكانيات المتاحة حاليا، حتى أصبحت السوشيال ميديا ك”غول” لا يرحم أحد، لذلك وكما وعت أحداث الحكاية يجب على كل شخص توخي الحظر فيما يخص أي رابط أو موقع أو رسالة يقوم بفتحها.

استطرد أن المخرج أسامة عرابي استطاع خلق حالة من التقارب والحميمية في كواليس التصوير بين كل فريق العمل، وأنه من المقرر أن يشارك في حكاية جديدة من حكايات المسلسل.

أوضح أن اختفائه النسبي بعد نجاحه في مسلسل “سلسال الدم” و”القاصرات” ومؤخرا “أسود فاتح”، يرجع لقلة الأعمال الدرامية الجيدة التي تم طرحها عليه، كما أنه لا يحب الاستعجال فيما يخص حصوله على أدوار كثيرة، لكنه يهتم بخروج أي دور يقوم بتجسيدة بصورة جيدة ومتقنة تنال رضا الجمهور.

حكاية “بالورقة والقلم” فكرة وقصة يسري الفخراني، سيناريو وحوار أمين جمال، محمد أبو السعد، شريف يسري، وبطولة يسرا اللوزي ونور محمود وعلي الطيب وعماد رشاد وحسام الجندي ولبنى ونس، وعبدالله أشرف وعدد من الوجوه الشابة الأخرى، وإخراج أسامة عرابي.

يذكر أن مسلسل “إلا أنا”، عبارة عن دراما مستوحاة من قصص حياتية وفكرتها للكاتب يسري الفخراني، تدور أحداثه في 60 حلقة، وهو عبارة عن مجموعة من القصص المستقلة، كل قصة منها تدور في 10 حلقات، وتسرد تلك القصص وقائع وأحداثا حقيقية في معظمها تتعرض لموضوعات تهم المجتمع بصفة عامة والمرأة بصفة خاصة.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock