حول العالم

تفاصيل استقالة أحد كبار مسؤولي الذكاء الاصطناعي في فيسبوك

أعلن جواكين كوينونيرو كانديلا، الذي قاد مؤخرًا الفريق المسؤول عن الذكاء الاصطناعي في فيسبوك، عبر ملفه الشخصي على لينكد إن، عن مغادرته الشركة.

كتب كانديلا عبر حسابه على لينكد إن: “أريد التفرغ لأقدم الدعم الكامل لزوجتي في إعادة بناء حياتها المهنية، وللاستمتاع بأطفالنا قبل أن يكبروا، لقد قدمت استقالتي مؤخرًا من فيسبوك بعد أكثر من 9 سنوات، وذلك من أجل الحصول على المزيد من الوقت، ولتوفير المساحة الشخصية التي أحتاجها”.

نرشح لك: أستراليا تقرر محاسبة وسائل الإعلام على تعليقات الجمهور عبر صفحاتها على فيسبوك

وصول مباشر

 ذكر بعض العاملين في المجال أن كانديلا كان لديه وصول مباشر إلى مارك زوكربيرج بصفته عضو في فريق التعلم الآلي التطبيقي، وكان على تواصل مباشر مع الرئيس التنفيذي، حيث اعتمد زوكربيرج أيضًا بشكل كبير على خبرة كانديلا في ترتيب استجابة الشركة للمعلومات المضللة على الموقع، والتي لا تزال الشركة تكافح من أجل احتوائها حتى هذه اللحظة.

استراتيجيات جديدة

عمل كانديلا على الذكاء الاصطناعي في فيسبوك لأكثر من تسع سنوات، بدءًا من تحسين الإعلان باستخدام التعلم الآلي، إلى إنهاء حياته المهنية في الشركة من خلال قيادة فريق الذكاء الاصطناعي المسؤول عن الخوارزميات، كما كان حاسمًا أيضًا في بناء استراتيجيات التعلم الآلي على فيسبوك، والتي تم استخدامها لتطوير خوارزميات تعلم آلي جديدة للمشاريع في جميع أنحاء الشركة.

كان أيضًا جزءًا من خطة الشركة لاستخدام الذكاء الاصطناعي لمراقبة بث مقاطع الفيديو الحية على فيسبوك، حيث قال كانديلا، في عام 2016، إنه تصور منصة الفيديو على فيسبوك كقناة تلفزيونية مخصصة، تعرض تلقائيًا للمستخدمين مقاطع فيديو مباشرة لما يثير اهتمامهم أكثر، بناءً على تفاعلاتهم على فيسبوك.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock