خبر

نبش قبر موظفة وحرق جثتها في حلوان.. والفاعل مجهول!

جدل كبير أثير خلال الساعات الماضية بسبب جريمة غامضة تم تداول تفاصيلها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تم اكتشاف نبش قبر موظفة بمستشفى حلوان، توفيت متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا.

بحسب تصريحات أسرة المتوفاة، فإن مجهولين نبشوا قبر (م.ن 44 سنة) وتعمل موظفة إدارية بمستشفى حلوان العام، وأخرجوا جثتها بعد دفنها بأقل من 24 ساعة، وأضرموا النيران بجثتها.

نرشح لك: شاهد.. سبب العثور على جثة بدون رأس في شاطئ “النخيل”

وتباشر نيابة حلوان تحقيقات موسعة في الواقعة، بدءا من استجواب أسرتها و”التُربي” المسؤول عن إجراءات الدفن، والجيران من المنطقة المحيطة بمحل الواقعة، وزملائها بالعمل، كما تنتظر النيابة ورود التحريات النهائية عن الواقعة، وتقرير الطب الشرعي؛ للوقوف على ملابساتها والتعرف على الجُناة.

وكشفت التحريات الأولية أن المتوفية غير متزوجة، وتعيش برفقة شقيقتيها في مجاورة 10 بالمشروع الأمريكي في حلوان، ولها شقيقة ثالثة متزوجة تعيش في منطقة أخرى مع زوجها.

وبسؤال شقيقات المتوفاة، أكدن عدم معرفتهن لمرتكب الواقعة، وصدمتهن مما حدث. فيما تحفظت المباحث، على كاميرات المراقبة الموجودة بالقرب من منطقة المقابر، وتفريغها لتحديد هوية المتهمين.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock