الأخيرة

تفاصيل مشاركة أوركسترا سينكوب في برنامج “سهرانين”

كشف المايسترو جورج قلتة المؤلف الموسيقي وقائد أوركسترا سينكوب، ومؤسس شركة سينكوب للإنتاج الفني، كواليس تعاونه مع برنامج “سهرانين” الذي يقدمه الفنان أمير كرارة على قناة ON، فضلا عن بداياته في عالم الموسيقى عموما، ومشاركاته الفنية حتى الآن.

أوضح جورج أنه درس في معهد الكونسرفاتوار بالقاهرة، ثم استكمل دراسته في لندن، حيث درس قيادة الأوركسترا والتأليف الموسيقي، ومن ثمَّ اتجه للمشاركة في تأليف الموسيقى التصويرية لعدد من الأعمال الفنية والإعلانات، كما أسس شركة سينكوب للإنتاج الفني.

نرشح لك: اسمع.. أغاني الألبوم الجديد لـ مروان بابلو


أشار جورج إلى أن فكرة أوركسترا سينكوب بدأت منذ عام 2004، لكن التنفيذ الفعلي على أرض الواقع كان منذ عام 2014، من خلال تقديم الحفلات والعروض المختلفة، حيث تقوم فكرة الأوركسترا على المزج بين الموسيقى الكلاسيكية والموسيقى الحديثة والشائعة، فكلمة “سينكوب” نفسها هي مصطلح موسيقي معناه الإيقاع غير المنتظم، لذلك اختاره “جورج” لكي يعبر عن فكرة الأوركسترا في كسر القاعدة الموسيقية والخروج عن المألوف، لكن بشكل جماعي منظم.

وفيما يتعلق بمشاركة الأوركسترا في برنامج “سهرانين”، أكد “جورج” أنها تجربة رائعة، خاصة مع التعاون الكبير الذي قدّمه فريق عمل البرنامج والقائمين على القناة، لأن لديهم دراية كاملة بنوعية الموسيقى التي تقدمها الأوركسترا، قائلا: “تجربة أجمل ما فيها إن القائمين عليها سواء الأستاذ عمرو كمال أو المخرج أو الفريق ككل عارفين كويس أوي إحنا بنقدم إيه وعايزين اللي إحنا بنعمله.. وده سهل عليّ المشاركة وخلاني متحمس جدا ليها”.

وعن الصعوبات التي واجهتهم في البداية، أشار المايسترو إلى أن مسرح الاستوديو لم يكن ملائما للأوركسترا، لكن إدارة البرنامج ساعدتهم في تخطي تلك العقبة، وكان هناك تعاون كبير من جانبهم للوصول إلى حلول مناسبة للجميع.

أما فيما يتعلق باختياره للعازفين في الأوركسترا، أوضح جورج أن العازفين الذين بدأوا معه من البداية، لا يزال معظمهم متواجدا بالأوركسترا حتى الآن، أما معايير اختياره للعازفين خلال البرنامج، فكانت تعتمد على مطرب الحلقة نفسه، ونوعية الغناء الذي يقدمه، لأن كل نوع غنائي يحتاج آلات معينة، وبالتالي يتغير العازفين، مضيفا: “والأهم من نوعية الموسيقى اللي بيقدمها مطرب الحلقة، هي رؤيتي لما يناسب هذا الفنان لكسر القاعدة، إننا نعمل حاجة جديدة مع الفنان.. أنا متخيلها.. وعشان تتحقق بعمله تكوين معين من الأوركسترا”.

في النهاية، أشاد جورج قلتة بتعاون ومرونة المطربين الذين شاركوا معه في البرنامج، إذ تقبّلوا فكرة الخروج عن المألوف، وكان لديهم مرونة كبيرة في ذلك، موضحا أن جزء كبير من هذه المرونة يعود الفضل فيه لإدارة البرنامج والقائمين على القناة، لأنهم مهّدوا للأمر مع المطربين الضيوف، قائلا: “فهموهم من البداية إن أنتم مش جايين مع فرقة عربي، ده أوركسترا بيقدموا موسيقى مختلفة، فالتعاون الكبير من البرنامج سهل لي كتير جزء من مرونة الفنانين”.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock