شاشة

صابرين: حكاية “مالناش إلا بعض” تتناول حال الأسرة في كورونا

مروة أحمد

قالت الفنانة صابرين إن مسلسلها الجديد يحكي عن ما مرت به الأسرة المصرية خلال فترة فيروس كورونا في شهر رمضان الماضي، ومعاناتهم في ظل التباعد الاجتماعي.

أعربت “صابرين” خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي محمد مصطفي شردي في برنامج “الحياة اليوم” المذاع علي فضائية “الحياة”، عن سعادتها بالمشاركة في عمل يحكي عن فترة فيروس كورونا خاصة في عمل مكون من خمس حلقات، مضيفة أنه من الصعب تجسيد هذه الفترة في 30 حلقة أو عمل سينمائي في الوقت الحالي.

نرشح لك: صابرين عن إصابتها بكورونا: عدم وعي وإدراك

أوضحت أنها تقوم بدور جدة ضمن حكاية “ملناش إلا بعض” من حكايات مسلسل “وراء كل باب” وهو من نوعية الحكايات المنفصلة المتصلة فكرة الكاتب يسري الفخراني الذي يتميز بكتابة القصص الواقعية كما وصفته، مضيفة أنه يعيد للأذهان فكرة السهرات الدرامية القديمة بكتابته للقصص القصيرة المنتشرة على القنوات حاليا.

أضافت أنها لم تتردد في القيام بدور الجدة حيث إنها تأثرت بالقصة التي حكت عن الصعوبات التي واجهت الأسر المصرية في انتشار فيروس كورونا وخوف الأبناء علي أبائهم وانقطاع الزيارات، مضيفة أن المسلسل يقدم ثلاثة أجيال، هم الأجداد، الآباء والأبناء وسلط الضوء على معاناة الأجداد من الوحدة بسبب التباعد.

يذكر أن مسلسل “وراء كل باب” يذاع على فضائية “الحياة” ويقدم نوعية القصص المنفصلة المتصلة وبدأ بقصة “ملناش إلا بعض” بطولة صابرين وجمال عبد الناصر وأحمد خليل وإخراج أيمن الشايب.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock