شاشة

بسبب تحريم عرض المومياوات.. زاهي حواس يرفض مناقشة أحمد كريمة

ناقش الدكتور زاهي حواس وزير الآثار الأسبق، الشيخ أحمد كريمة في فتواه المتعلقة بتحريم عرض المومياوات في المتاحف.

قال “حواس” خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “خط أحمر”، مساء الخميس، على قناة “الحدث اليوم”، مع الإعلامي محمد موسى، إنه ناقش هذا الأمر منذ فترة كبيرة جدًا مع علماء الدين وعلماء الآثار، ولا يعرف لماذا يتم إعادة فتح هذه القضية مرة أخرى الآن.

نرشح لك: زاهي حواس: نبش القبور يليق باللصوص لكن الأثريين يحافظون عليها

أردف أن علماء الآثار لا يقومون بالتنبيش في القبور، بل بالعكس هم يقومون بإعادة ترميم القبور وفك الشفرات المكتوبة عليها، وبذلك فهم يعيدون أمجاد الفراعنة.

تابع “حواس” أنهم لا يقومون بعرض المومياوات بأي طريقة بها أي نوع من أنواع الإثارة بل يتم تغطيتها، وعرضها بجانب التمثال وتوضيح عملية تحنيطها وكيفية موت صاحب المومياء.

أضاف: “الفتوي بتاع الشيخ أحمد دي يروح يقولها في أي مكان تاني لكن العلم علم، وأنا آسف وبنهي هذه المكالمة”، لينهي المكالمة دون مناقشة الشيخ أحمد كريمة بشكل مباشر.

ليرد “كريمة” بأن الدكتور زاهي حواس له قناعاته الخاصة بمجال دراسته وبحثه، بشرط ألا يتعارض مع الشريعة الإسلامية، معلقًا: “والله أنا بقترح أنهم يعملوا مجسم لصاحب المومياء ويعرضوه جمبها، إنما الجسد الذي كرمه الله، لا يصح عرضه”.

أردف أن المومياء مكانها القبور وليست المتاحف، مؤكدًا أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر بدفن جسامين كل البشر حتى المشركين، مؤكدًا أنه لا مشكلة في عرض التماثيل والمتعلقات الفرعونية.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock