الأخيرة

مخرج فيلم “الوحيد” يكشف كواليس التحضيرات

دنيا شمعة

عرضت قناتي “الحياة” و “ON” مؤخرًا، الفيلم الوثائقي “الوحيد.. هي دي الحكاية” بعد رحيل الكاتب الكبير وحيد حامد، والذي تم عرضه لأول مرة في مهرجان القاهرة السينمائي.

الفيلم يستعرض ذكريات عدد كبير من الفنانين وصناع السينما وشهاداتهم عن العمل مع الراحل وحيد حامد، منهم المخرج شريف عرفة، يسرا، هند صبري، كريم عبد العزيز، آسر ياسين، محمد حفظي، و تامر حبيب.

نرشح لك: وصية وحيد حامد لـ إلهام شاهين يوم ندوته بمهرجان القاهرة


أوضح مخرج الفيلم عيد الرحمن نصر لـ إعلام دوت كوم، أن فكرة الفيلم جاءت بعد إعلان مهرجان القاهرة السينمائي تكريمه للكاتب وحيد حامد، وبالفعل وافق عليها وعلى طريقة طرحها محمد حفظي مدير المهرجان، ومن بعده وحيد حامد.

أضاف أن الراحل وحيد حامد رحب بالفكرة جدًا، وترك له حرية اختيار طريقة تناوله وعرضه لها، واستغرق الفيلم حوالي أسبوعين من بعد ختام مهرجان الجونة السينمائي، بين اختيار الفنانين المشاركين في العمل والتسجيل وأعمال المونتاچ.

أردف أن اختياره للفنانين وصناع السينما المشاركين بالفيلم، جاء على أساس التنوع العمري بينهم، واستعراض تأثير وحيد حامد على الأجيال المختلفة، فبين يسرا، وكريم عبد العزيز، وهند صبري، والمخرج شريف عرفة، وآسر ياسين، ومحمد سليمان عبد الملك وغيرهم من المشاركين بالفيلم، ظهر تأسيس وحيد حامد لقاعدة فنية أحبت العمل معه، وتعلموا منه.

كما أوضح أن أهم رد فعل جاء له على الفيلم، كان نزول الراحل وحيد حامد من على المسرح وانضمامه للجمهور لمشاهدة الفيلم، معلقًا: “قعدتي مع أستاذ وحيد لوحدها أثناء التجهيزات للفيلم كانت كنز، كنت حاسس إني قاعد مع أستاذ بيدرسلي السينما والواقع، ومكسبي الوحيد إنه كان بينا وإحنا بنعرض الفيلم”.

كما صرح عن مشروعه المقبل، لإكمال سلسلة من الأفلام الوثائقية عن كبار صناع السينما، بعد إخراجه لفيلمي “رزق السينما”، و “الوحيد”.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock