شاشة

هيئة كبار العلماء: المخالف للإجراءات الاحترازية مذنب

قال الدكتور علي خليل، الأمين العام لهيئة كبار العلماء بالأزهر، إنه يجب على الجميع الالتزام بالإجراءات الاحترازية التي أوصى بها الأطباء من أجل الوقاية من انتشار فيروس كورونا.

أكد “خليل” خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “على مسئوليتي”، الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى، ويذاع على قناة “صدى البلد”، مساء الأحد، أن الالتزام يؤدي إلى المحافظة على حياة الإنسان وعلى غيره.

نرشح لك: “الجندي” يعلن عن أول وثيقة زواج تشترط عدم وقوع الطلاق الشفوي

تابع أن الخطرالحقيقي لفيروس كورونا هو سرعة انتشاره وشدة تأثيره. مردفا: “واجب على كل إنسان ظهر عليه أعراض كورونا أن يعزل نفسه في المنزل”، مطالبًا بتجنب المصافحة بالأيدي والمعانقة والتقبيل والأحضان، لا سيما أن هذا منهي عنه شرعه لأنه يؤدي بالإنسان للتهلكة.

أضاف أنه يجب على المسلمين التباعد خلال صلاة الجماعة للوقاية من فيروس كورونا، إضافة إلى أهمية صلاة السنن في المنازل لمنع التزاحم في المساجد، ويصلون الصلاوات المكتوبة فقط في المساجد.

أكد الأمين العام لهيئة كبار العلماء بالأزهر، أن الاحتياط من فيروس كورونا واجب شرعي، أقرته هيئة كبار العلماء، ويجب الالتزام به بشكل محكم مقنن، لأن الخروج عنه ذنب يعاقب عليه المرء أمام الله.

اختتم كلامه أن المواد الكحولية المعدة للتعقيم والتطهير طاهرة، واستعمالها حلال، وواجب في مثل هذه الظروف، مؤكدًا أن الخمرة إذا تحولت إلى خل تصبح طاهرة ويجوز استعمالها شرعًا.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock