شاشة

نادية رشاد عن فيلم “آسفة أرفض الطلاق”: كتبته بعد زواج والدي

هبة خالد

قالت الفنانة نادية رشاد، إنها بدأت تكتب في سن الـ 12 عاما بعدما تكون لديها حصيلة لغوية، موضحة أن حبها للتمثيل وتخوفها من أن تطغى عليه الكتابة أو تؤثر عليه جعلها تؤجل كتاباتها.

نرشح لك: قبل “أمل حياتي”.. كيف تكلمت حنان مطاوع التكفيت والنحت؟


أضافت “رشاد” خلال لقائها مع برنامج “المساء مع قصواء” الذي تقدمه الاعلامية قصواء الخلالي، على قناة “TEN”، أنه من غير المحبب للمثل أن يكون صاحب فكر؛ لأنه زي “لوح القزاز”، على حد وصفها، قائلة: “بيشف الفكرة اللي بينقلها في كل دور يقوم به”.

تابعت أن التمثيل عائده سريع، موضحة أن بدايتها كانت في المسرح وترى رد فعل الجمهور سريعا في لحظة العرض، مضيفة: “عيني بتبقى في عين اللي شايفني والجائزة باخديها مباشرة من الجمهور”.

أكملت أن من شدة حبها للتمثيل أجلت الكتابة، موضحة: “وحتى لو كتبت حاجة بخبيها في الإدراج”، مضيفة أن إلحاح بداخلها حثها على الكتابة فبدأت بمسلسل اسمه “دعوة إلى الحب”، إخراج أنعام محمد علي، ويحكي عن الغش.

أضافت أنها كتبت أيضًا فيلم “آسفة أرفض الطلاق” من إخراج أنعام محمد علي، موضحة أن انحيازها للمرأة جاء من حبها الشديد لوالدتها خاصة بعد زواج والدها من أخرى، قائلة: “كنت حاسة أوي بألم ماما”.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock