خبر

تفاصيل بروتوكول التعاون بين محمد رمضان ومؤسسة اهل مصر

أعلنت مؤسسة أهل مصر للتنمية عن تعاونها مع الفنان محمد رمضان من خلال بروتوكول، يتم بموجبُه تخصيص نسبة 5% من أرباح ماسك للحماية من فيروس كورونا وهو أحد مشروعات رمضان التجارية، لصالح مصابي كورونا ومصابي الحروق بمستشفى أهل مصر لعلاج الحروق.

نرشح لك: بالصور.. توقيع بروتوكول تعاون بين محمد رمضان ومستشفى أهل مصر

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي حضره كل من الفنان محمد رمضان، والدكتورة هبة السويدي، رئيس مجلس أمناء مؤسسة أهل مصر للتنمية بمقر مستشفى أهل مصر لإنقاذ وعلاج الحروق بالمجان بالتجمع الأول – القاهرة.

التعاون يتضمن إطلاق خط منتجات خاصة بالفنان محمد رمضان من ضمنها أقنعة للوجة “كمامات” مصنوعة من الأقمشة القطنية بتصميمات عصرية، لطرحها للبيع للجمهور لحمايتهم من فيروس كورونا وتخصيص النسبة المذكورة من الأرباح لصالح ضحايا الحروق بمؤسسة أهل مصر للتنمية ومصابي كورونا، على أن يتم البيع من خلال منصة “سوق” الإليكترونية، الشريك الاستراتيجي للبيع، ومنافذ البيع بهايبر وان ماركت، وكارفور، وذلك بداية من أول سبتمبر المقبل.



حضر المؤتمر عدد من مصابي الحروق وشاركوا قصصهم الملهمة مع النجم محمد رمضان وقاموا بالتقاط صور تذكارية معه، وأعربوا عن سعادتهم بدعم رمضان للقضية والمساهمة في نشر الوعي بها، وتم خلال المؤتمر استعراض قصة الفتاة جهاد( 27 عاما) والتى عانت من الحروق على مدار 25 عاما ولم تجد مكان للعلاج وفور علمها بالتعاون بين مؤسسة أهل مصر ومحمد رمضان، تواصلت مع الفنان محمد رمضان ، والذى بدوره تواصل مع فريق أهل مصر، وقاموا بتبنى حالة الفتاة وبدؤوا معها رحلة العلاج.

وفي هذا السياق صرح الفنان محمد رمضان أن أي نجاح تم تحقيقه في حياته الفنية والعملية، كان بسبب الجمهور الخاص به، وهو ما يدفعه للقيام بواجبات المشاركة المجتمعية لكافة الفئات التي تحتاج الى ذلك، مشيدا بالجهود التي تبذلها مؤسسة أهل مصر لرعاية ضحايا ومصابي الحروق.



وأشار رمضان لأهمية القاء الضوء على قضية ضحايا الحروق ودعم مصابيها، ليس فقط دعم مادي ولكن أيضُا دعم نفسي ومعنوي ضد التنمر الذي يعانون منه على مدار مراحل حياتهم المختلفة سواء في الدراسة او العمل، موضحا ان الفن له دور قوي في التوعية بمثل هذه القضايا الانسانية، وأن جهوده خلال الفترة الحالية يجب مضاعفتها لضحايا الحروق وايضا لمواجهة انتشار فيروس كورونا، مشيرا الى انه سيعمل على حث جمهوره والمتابعين له بضرورة اتخاذ كافة اجراءات الوقاية والحماية ضد الاصابة بالفيروس، خاصة وأن هناك توقعات بموجة ثانية تستوجب الحرص على الصحة والسلامة العامة.



وأعربت د. هبة السويدي، رئيس مجلس أمناء مؤسسة أهل مصر للتنمية، عن سعادتها بتوقيع البروتوكول مع الفنان محمد رمضان، وأكدت على أهمية قيام الفنانين والمشاهير وكافة المؤسسات والجهات بدورهم في التنمية المجتمعية ومساندة الجهات العاملة في مجال خدمة المجتمع.

وأكدت السويدي على أهمية الدعم المجتمعي لضحايا حوادث الحروق، فمع وجود أكثر من ربع مليون حالة حروق سنويا مازالت القضية لا تتلقى الضوء الكافي، مشيرة أن 6 ساعات فقط هي الساعات الفاصلة في انقاذ حياة مصاب الحروق ووجود مستشفى متخصص لمثل هذه الحالات هو قضية تستدعي تكاتف فئات المجتمع المختلفة.

يُذكر أنَّ مؤسسة أهل مصر للتنمية تبنت قضية حوادث الحروق وأخذت على عاتقها بناء أول وأكبر مستشفى متخصصة في تقديم خدمة العلاج لضحايا حوادث الحروق بالمجان في مصر والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وجرى الانتهاء من حوالي 75% من المستشفى، وسيتمّ افتتاح التجريبي للمستشفى في بداية عام 2021.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock