شاشة

“فتاة فرشوط” عن مغتصبيها: انتظر الحُكم انهائي يوم 25 أغسطس المُقبل

عمر خليل

علقت فرحة عبد الباسط، المعروفة إعلاميا” بفتاة فرشوط، على الحُكم الذي صدر مؤخرًا بعد عامين من التحقيقات والمحاكمة، بإحالة أوراق الـ 3 مًتهمين بإغتصابها لفضيلة مفتي الجمهورية.

 

نرشح لك: بعد عامين على الواقعة.. إحالة مغتصبي “فتاة فرشوط” للمفتي

 

قالت “عبد الباسط” في مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي في برنامج “القاهرة الآن” المذاع عبر قناة العربية الحدث، إنها فخورة بتمسكها بحقها القانوني واتخاذ كافة الإجراءات، موضحة أنه الشيء الوحيد الصحيح في حياتها.

أضافت أنها تنتظر الحُكم النهائي في 25 أغسطس المُقبل، بعد عدد كبير من الجلسات التي حضرتها بالكامل، مشيرة إلى أنها حاليا تشعر بالراحة بعد حُكم المحكمة الأخير.

أكدت أنها تلقت تهديدات بالقتل بعد حُكم المحكمة، لافتة إلى أنها انتقلت لمكان آمن من باب التأمين، وليس الهروب كما يظن البعض، برفقة أسرتها “والدتها وشقيقتها وخالها”.

أردفت أنها قطعت علاقتها مع والدها بسبب رغبته في التنازل عن القضية وحقها مُقابل المال قائلة: “مش متخيلة إن ده أب”، متمنية عودة حياتها لطبيعتها مرة أخرى قريبًا وتحقيق طموحاتها”.

يشار إلى أن قضية فرحة تعود لعام 2018، حين تلقى اللواء مجدي القاضي مدير أمن قنا، إخطارًا من مركز شرطة فرشوط، بأن أسرة فتاة قاصر تقدمت ببلاغ ضد 3 عاطلين اختطفوا ابنتهم في وقت متأخر، واغتصبوها، وحُرر محضر بالواقعة.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock