خبر

مسئول بـ”صناعة السينما”: إيرادات دور العرض لا تغطي فواتير الكهرباء

قال هشام عبد الخالق، رئيس شعبة دور العرض بغرفة صناعة السينما، إن الإغلاق الكامل لدور السينما أفضل من الفتح الجزئي الذي يمثل 25% الآن بالنسبة للعاملين في السينمات.

نرشح لك: “صناعة السينما” تؤجل قرارات فتح دور العرض السينمائية للأحد المقبل

 

أوضح “عبد الخالق” في مداخلة هاتفية مع برنامج “المصري أفندي”، اليوم الخميس، المذاع عبر شاشة “القاهرة والناس”، مع الإعلامي محمد علي خير، أن الفتح الجزئي سيتطلب عودة تشغيل كهرباء ونظافة وتوفير عمال، والعائد المادي سيكون ضعيفا بينما الإغلاق الكلي سيوفر كهرباء ومياه وتكاليف توظيف وسيتركز الأمر في المرتبات فقط.

أضاف هشام عبد الخالق، أن التشغيل بنسبة 50% هو رقم مقبول حتى يستطيعون مخاطبة المنتجين لضخ أفلامهم في دور السينما، ولكن الـ25% ضعيفة للغاية، قائلا: “دور العرض الآن إيراداتها لا تغطي فواتير الكهرباء والغلق الكلي للسينمات أوفر بكثير من فتحها جزئيا”.

تابع هشام عبد الخالق، رئيس شعبة دور العرض بغرفة صناعة السينما، أن المنتجين لن يخاطروا بطرح الأفلام الكبيرة في الوضع الحالي، ولكن من الممكن طرح موافقتهم على عرض الأفلام المتوسطة حال وصول نسبة التشغيل إلى 50%، ولكن الوضع بالنسبة لهم الآن غير مجدي ماديا.

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock