خبر

وزير الإعلام: مواقع التواصل ساوت بين العالم والجاهل

قال وزير الدولة لشؤون الإعلام أسامة هيكل، أن مواقع التواصل الاجتماعي جعلت العالم يتساوي مع الجاهل وهو ما زاد من الأعباء الموجودة على وسائل الإعلام المختلفة التي باتت بحاجة للتعامل مع المعلومات الكثيرة التي يتم إتاحتها.

وأضاف هيكل، خلال الجلسة الافتتاحية من الملتقى العربي للصحافة العلمية أن الصحافة يجب أن تقوم على دقة المعلومة المنسوبة لمصدر متخصص، مشيراً إلى أن السرعة أصبحت طاغية على الدقة.

وأشار إلى أنه بالرغم من محدودية وسائل الإعلام في السابق إلا أنها كانت تحتوي على مواد علمية أكثر من الآن، خاصة وأن الإعلام الجديد الذي يتميز بغزارة المعلومات استبدل العلم والعلماء إلا فيما ندر بأسماء ورموز حسب رغبة المتلقي مهما كانت هذه الرغبة تضر بقيم المجتمع وعاداته..

وأكد أن انصراف الطلاب عن دراسة التخصصات العلمية في دراستهم خلال العقدين الماضيين أثر بشكل سلبي على الاهتمام بالعلم، ومن ثم بات هناك ضرورة لصحفيين قادرين على تبسيط العلوم وتقديمها بصورة بسيطة سواء كان هؤلاء الصحفيين درسوا العلوم بمصطلحاتها ثم حصلوا على تدريب صحفي أو خريجين لكليات الإعلام اهتموا بالمجال العلمي وتخصصوا فيه.

وأكد أن المتابعة المحلية أثناء أزمة فيروس كورونا كشفت عن غياب الصحافة العلمية، حيث لم يقرأ أو يشاهد حوار مع متخصصين في الفيروسات، ولكن ما نشر كان يثير تساؤلات أكثر مما يجيب عليها متمنياً أن يسفر المؤتمر عن خارطة طريق تدعم الصحافة العلمية.

نرشح لك: متى تغلق الحكومة المدارس بسبب كورونا؟.. وزير الإعلام يجيب

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock