برومو

لماذا ألغت “الموسيقيين” حفل حمو بيكا ووافقت علي محمد رمضان؟

هشام صلاح

لا أنكر إطلاقا موهبة وقدرة الفنان محمد رمضان ، وحالته الناجحة منذ أن ظهر بالوسط الفني خلال السنوات الماضية، فهو فنان ناجح بكل تأكيد وهذا ما تثبته أرقامه الخاصة بأعماله الدرامية والسينمائية وحتى الغنائية، التي قدمها لنا خلال الفترات الماضية، رمضان استطاع أن يجعل نفسه أيقونة شابة ناجحة للعديد من الشباب، حيث أنه اجتهد وصبر وثابر في حياته الخاصة والعامة، حتى وصل إلي هذا الوقت لأسم “محمد رمضان”، فهو يعد حاليا أحد أعلى الأجور الخاصة بالفنانين في مصر وهذا خير دليل لنجاحه.

لأول مرة أود أن أكتب عن هذا النجم الساطع رغم اعترافي الدائم بأنني لست أحد جمهوره ولا أميل لنوعية فنه الذي يقدمه “فهي أذوق في المقام الأول والأخير”، لكن لا أنكر كما قلت حالة نجاحه التي تحترم، وواصفا لها بأنه أصبح أيقونة مؤثرة في المجتمع المصري.

أعلن “رمضان” خلال الساعات الماضية عن حفله الأول من نوعه في المجال الموسيقي، من خلال إقامته لحفل غنائي لأول مرة في نهاية مارس الجاري تحت اسم “أقوي حفلة في مصر”، وهذا المبدأ الذي يتبعه “رمضان” دائما في كل أعماله مثل “أقوي حفلة، وأنا مافيا، والملك” وغيرها من ألقاب يطلقها ويسعى لترسيخها لدى الجمهور، وبالفعل ينجح في ذلك، وهذا يحسب له بالطبع.

الملفت في الأمر من وجهة نظري، كيف تعطي نقابة المهن الموسيقية تصريحا بإقامة حفل غنائي لشخص لا ينتمي لها؟، خصوصا أن الأشهر الماضية ظهرت أمامنا إحدى الأزمات وهي بخصوص نفس القضية لاثنين صنفوا أنفسهم بـ” حمو بيكا ومجدي شطه”، وبعد أن تم تداولها إعلاميا، تدخلت النقابة بعدم اعترافها بهؤلاء ومن ثم أخذت وزارة الداخلية قرارتها القانونية تجاه هذا الحفل وتم إلغاءه بالفعل، فحالة النجم محمد رمضان، هي نفس حالة “حمو بيكا ومجدي شطه”، فكيف سيقام حفل غنائي ضخم سيؤمن بالطبع نظرا للحضور الجماهيري لشخص غير موسيقي وليس عضوا بنقابة المهن الموسيقية وليس له رصيدا من أعمال غنائية سوي 4 أو 5 أغنيات؟، فمعني ذلك بكل إختصار، أن كل شخص منا قدم على مواقع التواصل الاجتماعي عدة أغنيات أيا كانت نوعها وشكلها، من الممكن أن يذهب لنقابة الموسيقية ودفع رسوم وشروط إقامة الحفلات الغنائية، ومن ثم يستطيع بمنتهي السهولة أن يجعل من نفسه مطربا وصاحب حفلات جماهيرية.

أتمني من نقابة المهن الموسيقية أن تفسر لنا هذا الموقف الغريب والمريب في ذات اللحظة، وأتمنى ألا يحزن محمد رمضان من هذه الأسطر، لأنني لست مهاجما لشخصك، لكنني مهاجما للموقف الغريب الذي وضعت نفسك فيه بالرغم أنني متأكد أنك تملك كل التصاريح اللازمة لإقامة الحفل وبناء عليه أعلنت عن إقامة “أقوي حفلة في مصر”، لكن النقطة الفاصلة في قضيتك، كيف وصلت لك هذه التصاريح، لابد من توضيح؟.

محمد رمضان

نرشح لك: أسعار تذاكر حفل محمد رمضان

شاهد: يوم مش عادي في ضيافة الإعلامية إنجي علي

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock