تحليل

هشام صلاح يكتب: حفلة 7 تحقق معادلة “ارتقوا بالفن ترتقي العقول”

عندما تريد النجاح ستفعل كل ما تستطيعه من طاقة حتي تصل الي هذه المرحلة، وعندما تريد التميز في شيئا ما ستعبر بقدميك كل الطرق المستحيلة حتي تنال مرادك، هكذا يوصف الشخص المميز الذي يريد أن يقدما أعمالا مميزة ومختلفة في كافة المجالات، لكنني أريد اليوم أن أتحدث عن تجربة جديدة من نوعها بطلها هو الملحن والمطرب خالد عز والشاعر المميز نادر عبدالله، هذان الاسمان هما أحد أبرز الأسماء في مجال الموسيقي المصرية والعربية خلال الأعوام الماضية، وإذ جاءت لهم فكرة مختلفة في سوق الموسيقي الحديث وهو من خلال مشروعهم الجديد  حفلة 7. هشام صلاح يكتب حفلة 7

حفلة 7 هو عبارة عن مشروع به المزج بين الموسيقي الطربية الأصيلة المعروفة في مصر مع استخدام تقنيات وتطور الآلآت الموسيقية في عصرنا هذا، تفتتح الحفلة بصوت الفنان الرائع سيد رجب، وعند سماع هذا الصوت المميز يقشعر بدنك وكأنك تحضر حفلة موسيقي لسيدة الغناء العربي أم كلثوم، أو حفلة بها الموسيقار الكبير محمد عبدالوهاب أو عبدالحليم حافظ أو غيرهم ممن أثروا عالم الموسيقي المصري بأعمال وحالات فريدة من نوعها.

https://www.youtube.com/watch?v=PTdrhtNcJPw&fbclid=IwAR2wKfa-jBA8CL4r1Vq0dMfqboW9C_bVaUHjxPEv4hC5gKGfLr-5I12cfPU

وعند بدء الحفلة ستستمع الي صوت هادئ يجبرك في العودة والحنين للماضي، وهو صوت المطرب والملحن خالد عز، حالة غريبة ستيعش بها عند سماع الحفلة ومشاهدة الكليب الخاص بها، والذي يتكون من عناصر مرئية تذهب بك من مرارة الواقع الحالي الي خيال الماضي الجميل والتاريخ الذي فعلوه الكثير من نجوم الموسيقي لبناء شكل الموسيقي المصرية والعربية.

فريق عمل حفلة 7 قدم حتي الأن حفلتين، في منتصف يوم الخامس عشر من كل شهر في السابعة مساء تذاع هذه الحفلة علي قناتها المخصصة وهم “الفصل الأول وأنا بينكم، والفصل الثاني أمي وحبيبي”، في عادة بعيدة عنا منذ جيل الموسيقي الذهبي في مصر.

 

وراء ستار حفلة 7 أسماء عديدة يشاركون في هذا الجهد القوي والمميز وهم كالتالي، الرق هشام العربي، والكمان مصطفي داغر، والقانون شريف كامل، والعود خالد عز، ومدير إنتاج حسن ميرغني، ومنفذ إنتاج أمير رأفت، ومدير فنى محمد نبيل، ومدير إنتاج ابراهيم حمدان، وإشراف عام محمد حسين، ومدير المشروع سعد هيبة، والغناء والألحان للمطرب والملحن الموهوب خالد عز، والأشعار للشاعر المبدع نادر عبد الله.

منذ طفولتي وأنا أحب المزيكا بشكل عام، وأحترم كل ما يقدم ويبرز موسيقنا بشكل محترم ومميز، فهذه المعادلة حققها بكل تأكيد من وجهة نظري فريق عمل حفلة 7 ، فتحية كبيرة لكم علي هذا الجهد الكبير، أمتعتوني بشكل خاص، وأرهان عليكم مستقبلا إذ شاء المولي، أستمروا في حفلاتكم المبهجة، وأرتقوا بالذوق العام الذي تدهور خلال السنوات الماضية بحجة أشياء كثيرة.

هشام صلاح يكتب حفلة 7

نرشح لك: هشام صلاح يكتب: بعد 16 عام على رحيله.. علاء ولي الدين لازالت ابتسامتك محفورة في أعيننا

شاهد : الإعلاميون والمشاهير خارج البلاتوهات في برنامج مش عادي

كاتب

إعلام دوت كوم صوت الميديا العربية

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock