برومو

10 تصريحات لـ نيكول كيدمان.. أبرزها عن حملة Me Too

نرمين حلمي

قدمت الممثلة الأسترالية نيكول كيدمان، الحائزة مؤخرًا على جائزة “جولدن جلوب” كأفضل ممثلة مطلع عام 2018 عن دورها في مسلسل Big Little Lies، أدوارًا تمثيلية مختلفة، تنوعت ما بين الأعمال السينمائية والدرامية، بعدما شقت طريقها الفني وهي ابنة الـ 16عامًا.

تقدم “كيدمان” ثلاثة أدوار مختلفة في أفلامها الجديدة، المنتظر طرحهم خلال الأيام المقبلة في دور العرض السينمائي الأمريكي، وهم: “Destroyer” الذي عُرض ضمن فعاليات مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ 40 قبل عرضه في أمريكا، وفيلم  “Boy Erased” المأخوذ عن قصة حقيقية، و تجسد فيه دور زوجة رجل دين يعمل في كنيسة، وفيلم “Aquaman”، وهو أول فيلم لـ”كيدمان” مأخوذ من قصص مصورة منذ عام 1995 بعد فيلم “Batman Forever”.

في حوارها  مع صحيفة “الجارديان” البريطانية، تحدثت “كيدمان” عن كواليس تصويرها للثلاث أفلام الأخيرة، وعن طبائعها وتأثرها بوالدها، وعن رأيها في نتائج حملة “Me Too” الشهيرة، وهو ما يرصده “إعلام دوت أورج” خلال السطور التالية:

1- قابلت الشخصية الحقيقية “مارثا” التي أجسد قصتها باسم “نانسي” في فيلمي الجديد “Boy Erased”، عدة مرات، حيث أعطتني “مارثا” سترة جينز مغطاة بالدانتيل في أول لقاء جمعنا، كانت صنعته بيديها، فهي إمرأة مريحة. عندما شاهدت “مارثا” الفيلم فى مهرجان تورنتو السينمائى، كانت تبكى وزوجها الواعظ لم يحضر معها.

2-كانت رائحتي مثيرة للإشمئزاز، وكانوا أطفالي يهربون مني أثناء تجسيدي لدور المحققة “ايرين بيل” فى فيلم “Destroyer “، ولكن بناتي الشابات متحمسات للغاية لمشاهدة دوري في فيلم  “Aquaman”.

3-وافقت على المشاركة في “Destroyer “؛ لأنني كنت أريد دعم الفيلم الذي تخرجه أنثى، والعمل مع المخرجة كارين كوساما التي قد قدمت أفلام مستقلة متميزة من قبل.

4- أجسد دور إمرأة لم أراها على الشاشة من قبل، كنا نمضي ساعات طويلة في تصوير فيلم “Destroyer”.

5- أتمنى على الأقل أن يفتح “Destroyer” فكرة ما هو مقبول أو متاح للريادة النسائية.

6- يجب أن نظل محافظين على القصص المنشورة في حملة التحرش الجنسي والعنف ضد المرأة  #MeToo، أمام أعيننا دائمًا، فأنا لا أعلم أنها ستحدث تغييرًا أم لا، ولكنني أرى أن هناك قوة كبيرة نمنحها للنساء بمجرد قولنا لهن “أنا أصدقك”، ولذلك فإن توجيه اعتذار عام لتلك السيدات اللاتي تعرضن لمثل تلك المواقف، يعني الكثير لهن.

7- لدينا فترات في المنزل لا نفتح فيها التلفزيون ونحاول التخلص من سمومه، وأرشح ذلك أيضًا للجميع.

8-أحد الأسباب التي جعلتنا نعيش أنا وزوجي كيث أوربان في ولاية تينيسي؛ لأنها تشبه أستراليا إلى حد كبير، من حيث “وتيرة ونمط الحياة، والمناظر الطبيعية”.

9-تعلمنا أنا وأختي عدة دروس كثيرة من والدنا؛ أحببت كثيرًا أنه  لم يعلق على ما كنا نرتديه، فعندما صبغت شعرى باللون الوردى لم يعلق عليه، كما أنه كان يشجعني دومًا على مساعدة الأخرين، وحينما بدأت في كسب الملايين من عملي، كنت أقول له دعنا نخرج لأشتري لك سيارة جديدة أو ساعة لطيفة، ولكنه كان لا يرغب في ذلك. تعلمت أن أقدر كل تلك الدروس أكثر منذ وفاته إثر أزمة قلبية عام 2014.

10- فخورة بتقديمي عدة أدوار متنوعة وجميع الأعمار المختلفة من خلال أعمالي الفنية السابقة.

شاهد: كواليس تصوير مسلسل “أنا شيري دوت كوم”

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock